للمرة الثانية خلال أسبوع : محكمة العدل تردّ الدعوى المرفوعة من الحكومة على الاتحاد العام للمعلمين

تابعنا على:   18:57 2016-05-22

أمد/ رام الله : ردّت محكمة العدل العليا للمرّة الثانية خلال اسبوع الدعوى المرفوعة من الحكومة على الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين، وذلك خلال جلستها التي عقدت اليوم في رام الله.

سائد ارزيقات الامين العام لاتحاد المعلمين الفلسطينيين اشار الى ان القضاء الفلسطيني  انتصر مرة ثانية للعدل وللقانون وللاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين، من خلال  ردّ الدعوى المقدمة ضده من قبل الحكومة الفلسطينية للمرة الثانية على التوالي خلال اسبوع، مشيرا الى نزاهة القضاء الفلسطيني، وشدد ارزيقات على  الثقة المطلقة بالقضاء الفلسطيني الذي حكم بالعدل، وبحرية العمل النقابي في فلسطين، مؤكدا ان ردّ الدعوى هو تاج عز للاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين، ورسالة حق وعدل من اعلى هيئة قضائية موجهة للحكومة ووزارة التربية والتعليم بان الاتحاد العام للمعلمين كان وسيبقى الأحرص على تنفيذ احكام القانون، وعلى العمل النقابي الذي كفله القانون الاساسي الفلسطيني، وحماه القضاء الفلسطيني المستقل والعادل.

كما وجه ارزيقات رسالة الى الحكومة الفلسطينية ووزارة التربية والتعليم العالي بضرورة تنفيذ التفاهمات السابقة لإنصاف الاداريين امتثالا لخطاب السيد الرئيس دون تسويف او مماطلة، ودون شق صف العاملين في القطاع التربوي وفق تصنيفات اعتباطية، مؤكدا على ان الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين اعلن عن فتح نزاع عمل مع وزارة التربية والتعليم العالي، مشددا على ان مطالب الاتحاد العام في هذا النزاع وجوب تطبيق اتفاق عام 2013 على جميع العاملين في زارة التربية والتعليم العالي ومديرياتها، ووجوب صرف متأخرات علاوة غلاء المعيشة المستحقة والمتراكمة منذ عدة سنوات.

كما ابرق ارزيقات برسالة شكر وتقدير واجلال للقضاء الفلسطيني على استقلاليته وحكمه بالعدل، مشيرا الى ان القضاء الفلسطيني هو فخر فلسطين، والقانون الفلسطيني درع العمل النقابي.

كما أكد ارزيقات على ان تعليق الفعاليات النقابية جاء حرصا والتزاما من الاتحاد العام على توفير كافة سبل انجاح امتحان الثانوية العامة، الذي يعتبر عرس وطني تتضافر فيه جميع الجهود لإنجاحه بصورة مشرقة.

اخر الأخبار