اشتية يطلع الخارجية الاندونيسية على الموقف من المبادرة الفرنسية

تابعنا على:   16:13 2016-05-22

أمد / جاكرتا : أطلع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية، نائب وزير الخارجية الاندونيسي، على تفاصيل الموقف الفلسطيني تجاه المبادرة الفرنسية، كون اندونيسيا ستكون مدعوة للمشاركة بمؤتمر باريس في الثالث من حزيران المقبل، مع العديد من الدول إلى جانب الأمم المتحدة من دون الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال اشتية، خلال اللقاء الذي عقد في جاكارتا التي يزورها لحضور فعاليات اجتماع البنك الإسلامي للتنمية السنوي، إن القيادة الفلسطينية رحبت بأي جهد يحفظ الحقوق الفلسطينية ويتخذ من القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة مرجعية له.

وأضاف، إن نجاح المبادرة يعتمد على وجود نية لدى الجانب الإسرائيلي، وهذا ما لم يتوفر حتى الآن، لافتا إلى أن توجه الائتلاف الحاكم في إسرائيل نحو مزيد من التطرف يعطي إشارة سلبية لإمكانية نجاح المبادرة.

وطالب اشتية اندونيسيا بضرورة دعم فلسطين بخطوات عملية على المستوى الدولي وتشجيع دول العالم على الاعتراف بدولة فلسطينية على حدود 1967 ومقاطعة الاحتلال، ما سيكون له دور كبير بتقوية الموقف الفلسطيني ضمن أي محادثات للحل.

كما أطلع اشتية المسؤول الاندونيسي على المستجدات على الأرض وانعكاسات إجراءات الاحتلال على الاقتصاد الوطني.

وفي سياق متصل، التقى اشتية مع مجموعة من المستثمرين الاندونيسيين، ودعاهم للاستثمار في فلسطين، وأطلعهم على قوانين تشجع الاستثمار الاجنبي، بالمقابل أعلن أحد رجال الأعمال الاندونيسيين عن نية فعلية للاستثمار في قطاع السياحة بالضفة الغربية.

اخر الأخبار