خارجية مصر: إيحاءات سي إن إن عن انتحار قائد الطائرة أمر غير محترم

تابعنا على:   09:51 2016-05-21

أمد/ القاهرة: انتقد المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية، المستشار أحمد أبو زيد الإيحاءات التي روجت لها شبكة "سي إن إن" الأميركية أن قائد الطائرة المصرية انتحر.

وأكد أبو زيد أن إعطاء شبكة "سي إن إن" الأميركية إيحاءات بأن قائد الطائرة المصرية انتحر، في وقت لا تزال فيه أسر الضحايا في حالة حداد أمر لا يبعث على الاحترام.

وكانت شبكة (سي.إن.إن) الإخبارية قالت اليوم السبت، أن بيانات لرحلة طائرة مصر للطيران تظهر انطلاق إنذارات من وجود دخان على متنها قبل تحطمها في البحر المتوسط في ساعة مبكرة أول أمس الخميس.

لكن مسؤولاً أمريكياً وصف التقرير بأنه شائعة غير مؤكدة.

وقالت (سي.إن.إن)، إنها حصلت على البيانات من مصدر مصري وقالت إن البيانات جاءت من نظام آلي على متن الطائرة يسمى (نظام اتصالات المعالجة والتقارير بالطائرة).

وكانت الطائرة القادمة من باريس اختفت عن شاشات الرادار عند أول نقطة للمجال الجوي المصري نقطة "كومبي"، وتقل 66 راكبًا بينهم 30 مصريا و 15 فرنسيا و 11 من جنسيات مختلفة فضلًا عن طاقمها المكون من 10 أفراد. وقد تم العثور على حطامها قرب جزيرتي كريماثوس وكريت اليونانيتين وأيضا في شمال الاسكندرية.