"وزارة العدل" تدين منع الاحتلال المشاركة الفلسطينية في تشريح جثمان الشهيد أبو خلف

تابعنا على:   19:46 2016-05-19

أمد / رام الله : أدانت وزارة العدل منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، للطبيب الشرعي الفلسطيني ريان العلي من حضور تشريح جثمان الشهيد محمد أبو خلف في معهد أبو كبير بمدينة القدس المحتلة.

وقالت الوزارة في بيان صحفي إن القرار الإسرائيلي يدلل على محاولتها للتغطية على جرائمها، وأمعانا في سياستها القمعية بحق أبناء شعبنا وخرقًا جسيمًا للاتفاقيات والمواثيق الدولية.

ورفضت، الاعتراف بأي تشريح تقوم عليه سلطات الاحتلال، مشيرًا إلى أنه يجب أن تتم عملية التشريح في المستشفيات الفلسطينية.

ونوهت الوزارة في بيانها إلى أن موافقتها في بعض الحالات على مشاركة طبيب شرعي فلسطيني بتشريح بعض جثامين الشهداء في المستشفيات الإسرائيلية يكون بشرط مشاركته بدور رئيسي في عملية التشريح.

وكان محمد أبو خلف استشهد في البلدة القديمة بالقدس في الثامن عشر من شباط/ فبراير الماضي، إثر إعدامه ميدانيًا برصاص عناصر شرطة الاحتلال في حادثةٍ وثقتها كاميرات وسائل الإعلام التي تواجدت في الموقع.

اخر الأخبار