الدعوة لتكاثف الجهود لتعزيز دور تكنولوجيا المعلومات ورياديي الأعمال

تابعنا على:   18:03 2016-05-18

أمد/ غزة : أكدت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات انها تسعى  بكل جهدها  من أجل  تعزيز دور قطاع تكنولوجيا المعلومات في المجتمع الفلسطيني  ليشكل داعما رئيسيا للاقتصاد وأداة لتسريع التنمية وإعادة هيكلتها عبر تأمين نفاذ أكثر وشامل إلى المعلومات".

جاء ذلك خلال احتفال نظمته الوزارة و اتحاد شركات انظمة المعلومات "بيتا "  بمناسبة اليوم العالمي للاتصالات و مجتمع المعلومات  الذي يحتفل به العالم في السابع عشر من مايو من كل عام  و الذي جاء تحت شعار "ريادة الأعمال في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل إحداث تأثير اجتماعي".

ونظم الاحتفال بالشراكة  مع الحاضنة الفلسطينية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات  " بيكتي  "  وحاضنة يوكاس التكنولوجية  وحاضنة الأعمال والتكنولوجيا وكلية تكنولوجيا المعلومات في الجامعة الاسلامية و المجموعة الشبابية المنظمة لحدث Startup Weekend Education .

وحضر الاحتفال كل من وزيري الاتصالات الاسبقين د. يوسف المنسي و م. عماد الفالوجي وعدد من ووكلاء الوزارات  وممثلي الجامعات  وشركات  الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ورواد التكنولوجيا و الرياديين و المهتمين بريادة الأعمال .

وقال م. سهيل مدوخ وكيل وزارة الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات أن تقنيات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات نافذة الشعب الفلسطيني ليطل على العالم ويتخطى الحصار ويثبت   أنه شعب قوي طموح محب للحياة .

وذكر مدوخ  أن واقع قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين   يخضع لكثير من الإشكاليات والتعقيدات بسبب الاحتلال الإسرائيلي الذي يمارس الهيمنة على الطيف الترددي الفلسطيني بالإضافة إلى تحكمه في التقنيات والأجهزة المستخدمة .

وبين أن الاحتلال يمنع أحد مشغلي شبكات الاتصالات المتنقلة من العمل في قطاع غزة  مما يؤدي إلى كثير من الآثار السلبية على قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالإضافة إلى القطاعات الأخرى المرتبطة به.

وأضاف مدوخ  بالرغم من هذه المعوقات فان المؤشرات  تؤكد اننا نسير في تطور مستمر   موضحا ان  مؤشر النفاذ للهاتف الثابت: بلغ حوالي 9% للعام 2015 وهي مرتبة متوسطة مقارنة بالدول العربية الاخرى.

ونوه الى ان مؤشر النفاذ للهاتف المحمول بلغ حوالي 72% للعام 2015 وهو مستوى منخفض بالمقارنة مع الدول الأخرى  حيث وصل مستوى الانتشار في دول الجوار أكثر من 130%، وذلك بسبب قيود الإحتلال وعدم وجود منافسة حقيقية في خدمات الهاتف المحمول.

وتابع  قائلا  :"أما في قطاع الانترنت فان نسبة النمو في العدد الإجمالي لمشتركي الإنترنت في قطاع غزة بلغت  33% في نهاية الربع الأول من عام  2016 ليصبح  94958  مشترك مقارنة مع  نهاية الربع الأول مع عام 2015، و بنسبة 10 % مقارنة مع الربع الرابع من عام 2015. كما ان متوسط سرعة الإنترنت  زاد بنسبة 108% حيث بلغت 5.32  ميجا بت/ ثانية مقارنة مع  2.56ميجا بت/ ثانية في نهاية الربع الأول من عام 2015 و بنسبة 35% مقارنة مع 3.94 ميجا بت / ثانية في نهاية الربع الرابع من عام 2015 .

وبين أن  هناك  أكثر من 150 شركة عاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتكنولوجيا.

وقال مدوخ  "اذا مانظرنا الى مؤشر المهارات في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات سنجد أن فلسطين تحصد 8 نقاط من أصل 10 وهي مرتبة عالية مقارنة بالدول العربية ودول العالم".

وأضاف  :" إن شعبنا يمتلك  الطاقة التي تؤهله  ليكون في المقدمة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، ولدينا  شركات فلسطينية رائدة وعقول طامحة ذكية فرضت نفسها لتكون رقما صعبا في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات".

وأشار إلى أن فلسطين لا زالت  بدون ترددات الجيل الثالث حتى الآن بينمايوجد ( ٥٨٢ )مشغل لديهم الجيل الثالث في( ٢١٦ ) دولة على مستوى العالم،  بالإضافة إلى العديد من مشغلي الجيل الرابع المنتشرين حول العالم.

بدوره قال نائب رئيس مجلس ادارة اتحاد شركات انظمة المعلومات –بيتا- م. محمد حبوش إن الاتحاد العالمي للاتصالات اقر  أن يكون الاهتمام العام الحالي منصب على ريادي الأعمال بهدف تحقيق تنمية مجتمعية واقتصادية.

وأشار حبوش إلى جهود مبذولة بين مؤسسات القطاع الخاص والحكومية لاحتضان المشاريع التكنولوجية، والعمل على تنمية روادها ومساعدتهم على تخطي العراقيل المادية واللوجستية.

وقال حبوش  ان اتحاد شركات انظمة المعلومات -  بيتا -  هو مرجعية الشركات  التي تعمل  في هذا المجال ويسعى بشكل مستمر  لتذليل العراقيل   والصعوبات وتوفير الدعم المادي لاحتضان المشاريع الريادية والإبداعية  .

وأكد حبوش على أن رواد الأعمال والمشاريع الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة  لهم  دور بالغ الأهمية في ضمان النمو الاقتصادي بشكل مستدام وشامل للجميع اذ يشاركون في تطوير الحلول المبتكرة المدعومة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي لها إمكانات فريدة لإحداث تأثير طويل الأمد في الاقتصاديات العالمية والإقليمية والوطنية وتعتبر مصدراً أساسياً لإتاحة فرص عمل جديدة.

وشكر حبوش  وزارة الاتصالات على جهودها المستمرة في مواكبة  التكنولوجيا  ووضع  فلسطين  على خارطة التكنولوجيا العالمية  .

وتخلل الاحتفال كلمة افتتاحية لرئيس اللجنة التحضيرية  للاحتفال رياض عودة مدير عام التنمية استعرض خلالها أجندة الفعالية  كما jl تكريم ممثلي الشركات والمؤسسات  والرياديين  وتم ايضا تدشين طابع بريد  يجسد يوم الاتصالات العالمي و مجتمع المعلومات للتأكيد على اهمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .

جلسات  الفعالية

وتضمنت فعالية "اليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات"  أربعة جلسات، أوصى  خلاها المشاركون القطاع الحكومي بتقديم مزيد من التسهيلات للشركات الناشئة واعفاءها من الضرائب ومنحها التراخيص اللازمة، مشددين على ضرورة  تكاثف الجهود بين مؤسسات القطاع الخاص والمؤسسات التعليمية من أجل الإرتقاء بريادي الأعمال.

وطالب المختصون بانشاء أنظمة تكنولوجية شاملة لريادة الاعمال وتفعيل منظومة" اكو سيستم "للحاضنات واقرار استراتيجية وطنية لها، مشددين على أن الحصار وشح التمويل من أبرز المعيقات التي تواجه ريادي الأعمال في قطاع غزة.

الجلسة الأولى

وكانت الجلسة الاولى بعنوان:" ريادة الأعمال في فلسطين بين الواقع والمأمول" تحدث خلالها المدير الإقليمي للحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات( بيكتي) م. عبد الله الطهراوي الذي تطرق فيها إلى واقع ريادة الأعمال في فلسطين.

تلتها جلسة نقاش حول دور المؤسسات الحكومية والأهلية في دعم ريادة الاعمال أدارها م. زياد الشيخ ديب مدير عام التراخيص بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بمشاركة كل من د. خالد عبد دهليز استشاري ريادة الأعمال، د. سعيد الزبدة مدير حاضنة يوكاس التكنولوجية، م. أشرف الأسطل خبير وطني وممثل فلسطين في جائرة القمة العالمية للمحتوى الرقمي.

واختتمت الجلسة الأولى بعرض تعريفي بحاضنات الأعمال والتي قدمت حاضنة يوكاس التكنولوجية نموذجا.

الجلسة الثانية

أما الجلسة الثانية فجاءت بعنوان" التوجهات الحالية والمستقبلية للأسواق في عالم ريادة الأعمال" وتضمنت فقرتين، الأولى "ريادة الاعمال في فلسطين : التوجهات والاسواق الجديدة" قدمها م. أشرف اليازوري ممثل عن اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية( بيتا) ومؤسسة شركة فيجن بلس.

تلتها جلسة نقاش "حول أبرز توجهات الأسواق في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات"  شارك فيها رياديو أعمال  ومنظمي حدث  لـ  Startup Weekend Education وهم كل من أحمد صقر ، وانس أبو سل، علاء صقر.

الجلسة الثالثة

أما الجلسة الثالثة التي حملت عنوان:" صناعة الأفكار الريادية

اخر الأخبار