20أسيرا في "مستشفى الرملة" يعانون أوضاعا صحية صعبة

تابعنا على:   15:31 2016-05-18

أمد / رام الله : قال مدير الدائرة القانونية في هيئة شؤون الأسرى والمحررين إياد مسك، إن قرابة 20 أسيرًا يقبعون  بـ"مستشفى الرملة"، غالبيتهم من ذوي الحالات المرضية الصعبة، والمزمنة، تنتهج بحقهم إدارة السجون سياسة الإهمال، والحرمان الطبي المتعمد.

وقال مسك في بيان صحفي صدر عن الهيئة، اليوم الأربعاء، "إن من بين هؤلاء الأسير المريض منصور موقدة، المضرب عن الطعام بشكل جزئي منذ منتصف الشهر الماضي، احتجاجا على إهمال وضعه الصحي".

وأشار إلى أن "الأسير موقدة يعاني من شلل تام، ولا يتحرك إلا على كرسي، ويتدلى من بطنه كيس براز وكيس بول، وبطنه مكور للخارج، وأمعائه من البلاستيك، وقد أصيب بالرصاص عند اعتقاله في كافة انحاء جسمه، ما أدى إلى اصابته بالشلل".

وأوضح " أنه أمضى 14 عاما في مستشفى الرملة الإسرائيليـ وهو أقدم جريحـ ولم يعد له أي علاج، وحالته الصحية لم تعد تحتمل، مطالبا الجهات السياسية بالإفراج عنه".

وأشار إلى أن الأسير يوسف نواجعه يعاني هو الآخر من حالة صحية صعبة، وهو مصاب بالصرع، وشلل جزئي.

اخر الأخبار