غزة: اختتام فعاليات مهرجان السجادة الحمراء..بدعم من وزارة الثقافة الفلسطينية

تابعنا على:   12:11 2016-05-18

أمد/غزة":اختتمت فعاليات مهرجان السجادة الحمراء بغزة من خلال العرض الأول للفيلم الفلسطيني " سارة 2014" للمخرج خليل المزين ويأتي العرض ضمن مهرجان الافلام لحقوق الانسان على خشبة مسرح عسقلان بمؤسسة سعيد المسحال للقافة والعلوم .وتتناول قصة الفيلم قضية قتل الفتيات على خلفية ما يعرف بشرف العائلة و يحكي الفيلم قصة "سارة" فتاة تسكن في إحدى مخيّمات غزّة، تعرّضت للعنف الأسريّ، والحبس والقتل على خلفيّة ما يسمى "جرائم الشّرف"، مقدما وبحكاية درامية صورة مغايرة عن غزّة الّتي تعاني من أشياء أخرى.

وشارك الفيلم سابقا في العديد من المهرجانات الدولية والعربية منها ما كان في القاهرة ودبي، وحصل على العديد من الجوائز خلال هذه المهرجانات.

حصل الفيلم الفلسطيني "سارة" للمخرج خليل المزين على الجائزة الأولى في مسابقة الأفلام العربية الروائية الطويلة، كما حصل الفيلم الفلسطيني وذلك في الحفل الختامي لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر المتوسط في دورته ال31، .

وكانت فعاليات المهرجان انطلقت بتنظيم شركة "لاما فيلم"، ومركز غزة للثقافة والفنون، بدعم من وزارة الثقافة، وبمساهمات من المركز الثقافي الفرنسي، ومهرجان كرامة الأردني، وشبكة أنهار، ومؤسسة عبد المحسن القطان.

وأوضح رئيس مجلس إدارة مركز غزة للثقافة والفنون أشرف سحويل، أنهم سعوا خلال المهرجان إلى دعم المشهد الثقافي الفلسطيني وتعزيز ثقافة الحوار ودورها الريادي في اثراء المشهد الثقافي.

وأشار إلى أن أبرز الأفلام التي شاركت في المهرجان هو الفيلم الفلسطيني (3000 ليلة) ويحاكي أسيرة تضع مولودا داخل السجون الإسرائيلية ويكبر داخلها، ويفرج عنه حين يفرج عن والدته. وايضاً فيلم " ذيب " للمخرج الاردني الذي ترشح لجائزة الاوسكار

وقال إن فعاليات المهرجان استمرت  5 أيام، وتم خلالها عرض 12 فيلما روائيا و17 فيلما وثائقيا و30 فيلما قصيرا ما بين روائي ووثائقي و7 أفلام للرسوم المتحركة من جميع أنحاء العالم، إضافة لمجموعة من الأفلام تم الحصول عليها من مهرجان كرامة لحقوق الإنسان بالأردن.

الاعلامية وسام ياسين التى شاهدت عرض الفيلم قالت:" عشت اياما في غزة مع بدء مهرجان السجادة الحمراء وان كنت تغيبت يوما عن العروض الا انني احسست احساسا رائعا خلالها ... شعرت بإنسانيتي .. شعرت بأن لي ذائفة فنية ... المهرجان خلق حالة رائعة من تبادل الاراء والثقافة والابتسامات والدموع والفخر ..

حزينة جدا مع انتهاء فعالياته اليوم وقد كان ختامه مسك مع فيلم ( سارة) من اخراج الرائع خليل المزين وتمثيل مجموعة جميلة من فناني غزة ومونتاج وصوت وتصوير شباب مبدعين .. يحق لي أن أفخر بكم جميعا" ..

الكاتب يسري الغول ممن حضرو عرض الفيلم قال:" أن تجلس لمشاهدة فلم سارة للمخرجخليل المزين في ختام مهرجان السجاة الحمراء يعني أنك أمام طفرة في الإبداع السينمائي الفلسطيني، حيث تسافر إلى واقع مدقع مرير يغص بالظلم والقهر جراء عادات وتقاليد بالية وظروف اجتماعية قهرية واحتلال يزرع العنف في كل ردهة من المخيم".

الشاعرة هند جوده قالت :"عبارات حب تلقى على سمع الخراب والموت والارتباك تأتي في وقت غير مناسب وبدون وجود من يتحدث سوى المزيد من الصور والصور وينتهي الفيلم على صوت ريم تلحمي وهي تغني " لغزة البنت" تلك الاغنية المنتقاة بعناية و التي تتماشى روحها مع روح الفيلم! هل ماتت سارة؟ ".

 

اخر الأخبار