التربية تشيد بقرار الحكومة دمج التعليم المهني والتقني بالتعليم المدرسي

تابعنا على:   23:35 2016-05-17

أمد/ رام الله : أشادت وزارة التربية والتعليم العالي، بقرار الحكومة في جلستها الأسبوعيّة، اليوم الثلاثاء، إقرار دمج التعليم المهني والتقني بالتعليم العام "المدرسي"؛ استنادًا إلى توصية الوزارة واللجنة الوطنية لإصلاح التعليم.

واعتبرت الوزارة هذا الحدث "تطوراً تاريخياً ونوعياً من شأنه أن يخدم قطاعاً واسعاً لطالما عانى من الاهمال والتهميش"، مؤكدة في بيانها أن هذه الخطوة، التي تتبع خطوات سابقة في استبدال التوجيهي والشروع بالعمل على مناهج جديدة ورقمنة التعليم، تؤكد على الالتزام الجدي لجميع الأطراف بتدشين مرحلة جديدة من التعليم في فلسطين يعتمد على الخروج من دائرة التلقين إلى التركيز على محاور الحداثة والعصرنة والإبداع والتي تؤدي لخلق اقتصاد متمكن ومجتمع معتمد على التنمية وصناعة المعرفة.

وكان مجلس الوزراء أقرّ في اجتماع الحكومة الأسبوعي خطة دمج التعليم المهني والتقني بالتعليم العام، اعتباراً من العام الدراسي القادم، وبدءاً من الصف السابع وبصورة متدرجة، حيث خصصت الحكومة مبلغ خمسة ملايين دولار من المنحة التي وعدت بها سنغافورة، بغرض الشروع بتحقيق هذا الهدف.

وأكدت الوزارة في ختام بيانها على أنها ستقدم تفاصيل أكثر عن خطة الدمج المعتمدة خلال مؤتمر صحفي يفصل هذه الخطوة النوعية، وما يواكبها أيضاً من خطوات أخرى تبني على مفاهيم التطوير القائمة على ادخال نظام التوجيهي الجديد، والشروع بإنجاز المناهج التعليمية الدراسية الجديدة.

اخر الأخبار