خلال اللقاء مع وزير خارجية فرنسا..نتنياهو : الطريق الوحيدة لدفع عجلة السلام الشروع بمفاوضات مباشرة دون شروط مسبقة

تابعنا على:   15:09 2016-05-15

أمد/ تل ابيب: قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، انه اوضح لوزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرو ان قرار منظمة اليونسكو والذي دعمته باريس بشان "عدم الاعتراف بالعلاقة الممتدة على آلاف السنين بين الشعب اليهود والحرم القدسي الشريف يلقي بظلاله على المبادرة التي تسعى فرنسا إلى دفعها لاحياء العملية السلمية".

واكد نتنياهو، ان الوزير الفرنسي بين له ان القرار ناجم عن سوء فهم لافتا إلى انه سيهتم شخصيا بالا يتكرر الامر.

نتانياورأى هو ان الطريق الوحيدة لدفع عجلة السلام إلى الامام مع الفلسطينيين تكمن في الشروع بمفاوضات مباشرة دون شروط مسبقة.

 واشار الى ان معاهدات السلام مع مصر والاردن تبرهن ذلك.

وبين ان اي محاولة اخرى تبعد السلام وتمنح الفلسطينيين فرصة للهروب من جوهر الصراع الذي يتمثل في عدم إعترافهم بدولة إسرائيل.

وقالت مصادر في حاشية الوزير الفرنسي للذاعة العبرية التي نقلت أقوال نتنياهو، إن باريس لا تسعى ابدا من مبادرتها إلى ان تحدد مسبقا نتائج المفاوضات المباشرة بين الطرفين أو تجاوزها.

اخر الأخبار