القبض على قتلة المسنة ثريا البدري في غزة

تابعنا على:   00:22 2016-05-15

أمد/ غزة: أعلنت داخلية حماس في قطاع غزة، مساء السبت، عن تمكن المباحث العامة من إلقاء القبض على قتلة المسنة ثريا البدري، خلال أقل من 48 ساعة من وقوع الجريمة.

وذكرت مباحث الشرطة في القطاع ، في بيان صحفي صدر عنها بأن القتلة هم كل من: المدعو محمود محمد الخضري - بصفته القاتل، والمدعو أحمد جميل أبو كاشف - بصفته المراقب، وكلاهما من سكان مدينة غزة.

وأوضحت أن الجاني الأول كان يهم بعملية السرقة وتفاجأ بالمجني عليها والتي بدورها تعرفت عليه "حيث كان يسكن عندهم سابقا في المنزل" مما اضطره لقتلها ليخفي معالم جريمته والقائمين عليها.

وكانت المسنة البدري، لقيت مصرعها الخميس الماضي بعد تعرضها للطعن قبل مجهولين اقتحموا منزل نجلها الدكتور بسام البدري مسؤول دائرة العلاج بالخارج في وزارة الصحة الفلسطينية بغزة.

وقالت، انها "ستضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه المساس بحالة الاستقرار الأمني في غزة، ولن يشفع لأحد في ذلك عائلة أو تنظيم أو جماعة مهما كانت التحديات."

واكدت بان غزة خالية من الجريمة المنظمة، "ولا توجد لدينا جرائم غامضة، وإن الأجهزة الأمنية تعمل على مدار الساعة لتفكيك أي جريمة فور وقوعها، وإن مستوى الكشف عن الجرائم الكبرى التي تصنف تحت بند (الإيذاء والاعتداء والقتل) وصل نسبة 100%، والكشف عن الجرائم البسيطة مثل السرقة والآداب العامة وصل 85%."

واعتبرت الداخلية بان "من يحاول استغلال وقوع بعض الجرائم الفردية، كما حدث مع جريمة مقتل المواطنة البدري بهدف إثارة البلبلة وبث الأكاذيب المغرضة، والتحريض على الانفلات الأمني، لتحقيق أوهام ومصالح حزبية ضيقة، سيذهب رهانه أدراج الرياح."

ودعت وسائل الإعلام وخاصة المحلية منها، ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي للتحلي بالمسئولية الاجتماعية والأخلاقية وتحري الدقة في نقل المعلومات ونشر الأخبار، وألا يقعوا في شرك يحاول البعض استغلاله للنيل من استقرار الجبهة الداخلية."

اخر الأخبار