سفير فنزويلا يعتذر لإسرائيل عن تصريحات "الحل النهائي" ضد الفلسطينيين

تابعنا على:   09:40 2016-05-13

أمد/ نيويورك - رويترز: قال متحدث باسم الأمم المتحدة الخميس، إن سفير فنزويلا في المنظمة اعتذر للسفير الإسرائيلي في الأمم المتحدة بشأن تعليقات أدلى بها في اجتماع غير رسمي بمجلس الأمن عن حماية الشعب الفلسطيني مشيراً إلى أن السفير أكد وقوفه ضد معاداة السامية.

وقالت البعثة الإسرائيلية في المنظمة في بيان الأسبوع الماضي، إن سفير فنزويلا رفائيل راميريز، تساءل خلال الاجتماع يوم الجمعة الماضي، عما إذا كانت إسرائيل تسعى إلى "حل نهائي" ضد الفلسطينيين.

كان نظام النازي قد انتهج ما سمي بسياسة "الحل النهائي" للتخلص من اليهود في الحرب العالمية الثانية.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوغاريك، إن راميريز اجتمع مع إدموند مولي كبير موظفي بان كي مون يوم الأربعاء. وخلال الاجتماع أعرب السفير عن أسفه لاستخدامه هذه اللغة.

وقال دوغاريك "أكد للسيد مولي وقوفه ضد أي شكل من أشكال معاداة السامية وأنه يحترم تماماً الملايين من ضحايا المحرقة". وأضاف المتحدث "أبلغ أيضاً كبير الموظفين إنه اعتذر شخصياً للسفير الإسرائيلي داني دانون".

ولم يتسن الاتصال بالبعثة الإسرائيلية في الأمم المتحدة للتعليق.

اخر الأخبار