الأسير الطفل شحادة يشكو قساوة التنكيل به في سجن "المسكوبية"

تابعنا على:   17:58 2016-05-12

أمد / رام الله :اشتكى الأسير الطفل محمد سعيد شحادة (13 عاما)، من ظروف التحقيق والتنكيل التي خضع لها في سجن "المسكوبية".

وأوضح نادي الأسير اليوم الخميس، أن الاحتلال الإسرائيلي أخضع الطفل شحادة لمحاكمة عسكرية رغم حداثة سنه، وأصدر بحقّه حكما بالسجن لثلاثة أشهر ونصف، وغرامة مالية بقيمة (9000 شيقل)، ووقف تنفيذ لخمس سنوات.

وأشار إلى أن جيش الاحتلال وسجّانيه "يمارسون أساليب التنكيل والتعذيب والضغط على الأسرى الأطفال خلال عمليات التحقيق، دون مراعاة لأعمارهم".

يذكر أن الأسير الطفل شحادة من مخيم قلنديا شمال مدينة القدس، وهو معتقل منذ 14 نيسان الماضي، وشقيق للأسير محمود (21 عاما)، المعتقل منذ كانون الأول 2015.

اخر الأخبار