توضيحات داخلية و اعلام حماس ومناشدات .. هل تشفع بدخول الصحفى ابو فول لاستكمال علاجه ؟

تابعنا على:   15:44 2016-05-12

أمد/غزة : نفى الأستاذ سلامة معروف مدير عام المكتب الاعلامى لحماس عن منع الزميل الصحفي نصر أبو فول من السفر عبر معبر رفح.

وأضاف معروف على صفحته الفيس بوك إننا نؤكد في المكتب الاعلامي الحكومي تمنياتنا القلبية له ولجميع المرضى بالشفاء التام وقد كنا منذ البداية على متابعة وتواصل دائم لحالته الصحية وخروجه للعلاج أكثر من مرة بمستشفى ماريوسف عبر بيت حانون، وعندما تعذر خروجه من بيت حانون بسبب منع الاحتلال خاطبنا الداخلية لتسهيل تسجيل اسمه ضمن كشوفات المسافرين، حيث تم تسجيل اسمه في كشوفات التحويلات المرضية العاجلة رغم عدم فتح باب التسجيل لإعلان الداخلية عن الاكتفاء بالأعداد الكبيرة المسجلة سابقا.

وأكمل معروف " كنا نحاول الضغط منذ شهر ونصف لكي يتسنى خروجه في أول فتحة للمعبر ولكن في ظل التزام الداخلية بأولوية التسجيل حسب الفئات وعدم وجود استثناءات ونظرا للأعداد الكبيرة المسجلة والتي تزيد على 30ألف مواطن، ولوجود أكثر من 5 آلاف حالة مرضية منهم حالات مستعصية وعاجلة جدا، فإننا نحترم ونتفهم الواقع الصعب الي تعمل فيه هيئة المعابر، ونأمل ألا توجه الاتهامات والانتقادات الى الجهات الخطأ، فآلاف المسجلين، جميعهم حالات بحاجة ماسة للسفر اما للعلاج او الدراسة او العمل او انتهاء الاقامة " .

وختم معروف " الجميع يقر بأحقية المواطن بالسفر كحق طبيعي لا جدال فيه ولكن للأسف اصرار اطراف معروفة على ابقاء معبر رفح أداة من أدوات الحصار يفرض علينا في غزة التعامل مع هذا الواقع الصعب رغم شعورنا بالعجز أحيانا أمام معاناة المواطنين، وكنا نتمنى أن تستجيب حكومة التوافق للمبادرات والمقترحات التي تم طرحها لانهاء مشكلة السفر عبر معبر رفح ولكن للأسف حتى اللحظة لا مجيب" .

ومن جانبه أوضح كامل أبو ماضى وكيل وزارة داخلية حماس  بأن الصحفى نصر أبو فول اسمه موجود في كشوفات الحالات الانسانية قائلا على صفحته على الفيس بوك " بخصوص المواطن أبو فول فهو ضمن كشوف المرضى ولم يصدر بحقه منع من السفر كما تحدث البعض وسيعامل كبيقية المرضى " .

وحمل الصحفى نصر أبو فول رئيس الشبكة الفلسطينية للصحافة والاعلام وكيل وزارة داخلية حماس  كامل ابو ماضى ومدير عام المكتب الاعلامى الحكومى سلامة معروف ونقيب الصحفيين ناصر ابو بكر المسؤولية عن تدهور حالته الصحية .

 وأوضح أبو فول أنه منع من استكمال علاجه من قبل الاحتلال الاسرائيلي وانتظر بفارغ الصبر فتح معبر رفح وقد حصل على تحويلتين لاستكمال علاجه من قبل السلطة الفلسطينية وقام بإبلاغ وزارتي الداخلية والإعلام ونقابة الصحفيين على العمل للتنسيق له للدخول لجمهورية مصر رغم أن السفارة المصرية قامت بعمل تنسيق له للدخول إلى جمهورية مصر .

 وأكمل أبو فول " وقمت بزيارة وكيل وزارة داخلية حماس قبل شهر للتأكيد على ضرورة سفرى بأننا بحاجة ماسة لاستكمال علاجى وقمت بتسليمه كافة الأوراق المطلوبة كما طلبها منى شخصيا إلا اننى اليوم اتفاجأ انه لايوجد أى اسم لدى الكشوفات الصادرة من وزارة الداخلية بغزة " .

 وناشد أبو فول كل ضمير وطنى وإنساني ألا يكونوا عليه كما الاحتلال منعنه من السفر ولا تحققوا رغبة الاحتلال فى منعى من استكمال علاجه .

 وأدانت نقابة الصحفيين رفض تسهيل عبور الزميل الصحفي ، نصر أبو فول إلى جمهورية مصر العربية لتلقي العلاج .

 وتناشد نقابة الصحفيين جهات الإختصاص كافة بالعمل على تسهيل عبور الزميل أبو فول للجانب المصري حيث يحتاج الزميل أبو فول إستكمالاً بالعلاج الكيماوي بشكل عاجل وإن عدم الإستجابة  لمناشدة الصحفي نصر ابو فول .

 واتهم مغردون عبر وسائل التواصل الاجتماعى داخلية حماس بالتقصير نظراً لحالة ابو فول الانسانية , وحملوها المسؤولية عن حياته .

اخر الأخبار