قوات الاحتلال تزعم اعتقال مفجّري العبوة بحزما

تابعنا على:   02:48 2016-05-12

أمد/ القدس المحتلة: أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي الاربعاء أن وحدة من مستعربين "دوفدوفان" اعتقلت عددا من سكان بلدة حزما شمال القدس تتهمهم بالمسؤولية عن تفجير العبوة الناسفة التي اصابت يوم امس ثلاثة جنود من قوات الاحتلال بجراح.

وأضافت المصادر ان جهاز الشاباك تولى التحقيق مع المعتقلين.

وكانت قد انفجرت يوم امس عبوة ناسفة محلية الصنع قرب حاجز تابع لقوات الاحتلال على مدخل "حزما" ما أدى الى إصابة ضابط بجراح خطيرة وجندي ومجندة.

وحاصرت قوات الاحتلال البلدة بالحواجز الاسمنتية ونقاط التفتيش التي اخضعت عبرها المواطنين للتفتيش المهين اثناء خروجهم ودخولهم للبلدة.

وعثرت قوات الاحتلال في مكان التفجير على عبوتين اضافيتين من ذات النوع وقامت بتفجيرها دون وقوع اصابات.