النضال الشعبي بطولكرم تنظم وقفة تضامنية مع الأسرى المرضى

تابعنا على:   15:11 2014-01-21

أمد/ طولكرم : نظمت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة طولكرم وقفة تضامنية مع الأسرى المرضى وبخاصة مع الأسيرين معتصم رداد وإياد نصار الذين يعانيان من أمراض مزمنة وخطيرة في ظل التعسف والإهمال الطبي المتعمد من قبل ما تسمى مصلحة السجون ومع الأسير الرفيق يوسف نواجعة الذي يعاني من إعاقة في قدميه والذي يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم التاسع عشر على التوالي وكذاك تضامنا مع الأسير الطيار كفاح حطاب الذي يخوض إضرابا عن الطعام للاعتراف بع كأسير حرب ، وجاءت هذه الوقفة في إطار الاعتصام الأسبوعي الذي ينظم قبالة مكتب الصليب الأحمر بطولكرم بمشاركة حاشدة من القوى والفعاليات الوطنية الرسمية والشعبية وأهالي الأسرى في المحافظة .

وألقيت خلال الوقفة التضامنية لكل من نائب محافظ محافظة طولكرم الأخ جمال سعيد وأمين سر حركة فتح الأخ مؤيد شعبان ممثلا لفصائل العمل الوطني وعضو اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني الرفيق محمد علوش .

وأكدت الكلمات على ضرورة تفعيل المشاركة الشعبية تضامنا وإسنادا لأسرى الحرية البواسل وبخاصة الأسرى المرضى في سجون ومعتقلات الاحتلال الإسرائيلي .

ودعا المتحدثون إلى أهمية وضع قضية الأسرى على رأس الأولويات الوطنية على المستويين الرسمي والشعبي ، كما طالبوا بأوسع مشاركة شعبية ووطنية في مختلف الفعاليات والأنشطة التي تدعم وتخدم قضية الأسرى لتبقى قضيتهم حيّة في ذاكرة ووجدان شعبنا وحركته الوطنية .

وأكد علوش أن وقفة اليوم هي اقل واجب اتجاه أسرانا الأبطال الذين يخوضون معارك مشرفة من اجل توفير حقوقهم كأسرى انسجاما مع القرارات والمواثيق الدولية ، موضحا أن وقفة اليوم هي وفاء لكافة الأسرى وبخاصة الأسرى المرضى الذين يتجرعون مرارة الظلم والاضطهاد والموت البطيء كل يوم في ظل صمت دولي وعربي مريب على ما يتعرض له أسرى الحرية ، أسرى الدولة الفلسطينية .

وتخلل الاعتصام والوقفة التضامنية الهتافات والأغاني الوطنية والثورة الملامسة لنضالات وصمود وتضحيات الحركة الأسيرة البطلة .