الكتل البرلمانية تدين زيارة برلمانيين سويسريين الى مستوطنة "معاليه ادوميم"

تابعنا على:   20:34 2016-05-09

أمد/ رام الله:  أدانت الكتل والقوائم البرلمانية اليوم الاثنين، زيارة عدد من البرلمانيين السويسريين المنتمين الى مجموعة البرلمانية السويسرية – الإسرائيلية برئاسة اريك فون سبنثال، الى مستوطنة "معاليه ادوميم" المقامة على أراض فلسطينية محتلة منذ الرابع من حزيران عام 1967.
وقالت إن هذه الزيارة تأتي في الوقت الذي أكد فيه المجتمع الدولي بكافة مؤسساته وفي مقدمتها الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان الذي عقد مؤخرا في جنيف على عدم شرعية الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، بل وكل قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة، واتفاقيات جنيف الأربع والتي لم تعترف بشرعية المستوطنات.
وكانت سويسرا في مقدمة الدول التي لم تعترف بشرعية الاحتلال ودعت الى إنهائه، وفي وقت بدأت فيه حملة دولية واسعة بما فيها الاتحاد الأوروبي الى مقاطعة المستوطنات وكل المؤسسات والشركات الإسرائيلية وغيرها التي تتعامل مع الاستيطان.
وأضافت الكتل البرلمانية "إننا نتطلع الى الشعب السويسري الصديق والبرلمان السويسري لاتخاذ الخطوات العملية بحق هذه المجموعة ومن يدعمها للتوقف عن سياسة دعم الاحتلال والتواطؤ معه في عدم احترام القوانين والمواثيق الدولية مهما كانت الذرائع".
كما دعت الكتل البرلمانية في المجلس التشريعي الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات العقابية لردع مثل هذه الأعمال والقائمين عليها

اخر الأخبار