الخارجية المصرية : لا نرى حلا عسكريا بسوريا.. واتصالات يومية بـ لافروف وكيرى للتهدئة

تابعنا على:   16:50 2016-05-08

أمد/ القاهرة: قال السفير طارق عادل مساعد وزير الخارجية للشئون العربية، إن مصر ترى أنه ليس هناك حل عسكرى للأزمة السورية، وأن الحل الوحيد يكون من خلال الحوار السياسى فى إطار المفاوضات، التى تدفع فيه مصر بقوة، من خلال التواصل مع كافة الأطراف الدولية والعربية، والبحث بالأسلوب الأمثل، والتحرك فى مجلس الأمن لاستعادة التسوية السياسية للأزمة السورية.

 وأضاف عادل خلال كلمته باجتماع لجنة الشئون العربية المنعقد الآن بمقر البرلمان، أن المرحلة الثانية تنطلق من خلال رئاسة مصر لمجلس الأمن، وتشجيع إحراز تقدم فى الأوضاع على الأرض فى سوريا من خلال تثبيت التهدئة، والتى تواجه مشاكل نظراً لتصاعد أعمال العنف.

وأكد أن العنصر الرئيسى فى التوصل للتهدئة على الأرض، يرجع للاتصالات بين روسيا وأمريكا، لافتاً إلى أن هناك اتصالات يومية بين وزيرى الخارجية الأمريكى والسورى، جون كيرى ولافروف، وذلك لتشجيع على التهدئة والعودة للمفاوضات.

 متابعاً : "ننقل للجانب الروسى والأمريكى كل الملاحظات والاعتبارات التى تشكل الموقف المصرى".

اخر الأخبار