الأسطل: كلنا آل الهندي أيها المسئولون في رام الله وغزة أطفئوا لهيب الانقسام

تابعنا على:   15:07 2016-05-08

أمد/غزة: طالب الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل، اليوم الأحد، المسئولين في رام الله وفي غزة، أن يتحملوا المسئولية في إطفاء لهيب الانقسام البغيض فالحريق سيلتهم الجميع لا سيما من يشعله، ومن يصفق له، والمتفرجين عليه.

وقال الشيخ الأسطل في تصريح نشره على صفحة الفيس بوك: "صبراً آل الهندي الكرام، وكلنا مسئول، ولا مناص لأحد للهروب؛ وحقاً هذا هو الهم الذي هو لا منشكي ولا منبكي، والشكوى لغير الله مذلة، فقد احترقت عشرات البيوت في هذه السنوات العجاف، نتيجة الإهمال والإضاعة، وعدم المسئولية، وكلنا مسئول فلا مناص لأحد من التخلي أومن الهروب وتحمل المسئولية".

وأضاف: "الإنسان شعور، وحس، وموقف، وعمل، شعور بنفسه، وحس بغيره، وموقف يدل على ما مضى، وعمل يبرهن على المسئولية، ومن المعيب أن يتنصل صاحب المسئولية، والأعيب أن يتهم الآخرين، وهو بذلك يدلل على عدم أهليته، بل يدلل على حجم المأساة التي تشبه الملهاة أو الملهاة التي تشبه المأساة التي نعيشها، وعلى تردي المستوى الأخلاقي والإنساني، ناهيك عن المسئولية الدينية أمام الله عزوجل ثم أمام الناس".

وطالب الشيخ الأسطل، المسئولين في رام الله وفي غزة،" كلنا آل الهندي، أيها المسئولون في رام الله وفي غزة أطفئوا لهيب الانقسام البغيض فالحريق سيلتهم الجميع لا سيما من يشعله، ومن يصفق له، والمتفرجين عليه".

 

اخر الأخبار