فتح تدعو الى انقاذ حياة الاسير سامي الجنازرة

تابعنا على:   13:52 2016-05-08

أمد/رام الله: دعا المتحدث باسم حركة فتح اسامه القواسمي جالياتنا الفلسطينية والعربية والاسلامية في كل اماكن تواجدهم الى التحرك الفوري لخلق رأي عام دولي يفضي الى الضغط على دولة الاحتلال الاسرائيلية للأفراج عن الاسير البطل سامي الجنازره المضرب عن الطعام منذ ثمان وستون  يوما، والذي يمر بأوضاع صحية غاية في الخطورة بعد امتناعه عن شرب الماء منذ أربعة أيام

وقال القواسمي في تصريح صحفي، ان الاسير الجنازرة الذي بدأ اضرابه عن الطعام مع بداية شهر مارس الماضي رفضا للاعتقال الاداري وللسياسة العنصرية التي تنتهجها سلطات الاحتلال بحق الفلسطينيين انما يعبر بإضرابه عن الطعام ارادة الفلسطينيين التي لا تقهر، ويعلنها للعالم أجمع أن الشعب الفلسطيني شعب متمسك بأرضه وحقوقه ويرفض الاحتلال والاذلال وسياسة الاعتقال الاداري العنصرية، وهو شعب مصمم على الحياة والحرية والاستقلال، فواجب الوقوف مع اسرانا البواسل كافة ومع الجنازرة على وجه الخصوص لما يمثله من ارادة حديدية هو واجب وطني يحتم على الجميع التحرك الفوري لإعلاء صوت الحق وصوت اسرانا البواسل خلف قضبان الاحتلال

ووجه القواسمي نداء عاجلا للجامعة الدول العربية ولكافة المؤسسات الحقوقية ولجان حقوق الانسان في العالم بضرورة الوقوف عند مسؤولياتهم من خلال العمل السريع والمؤثر والفعال على كافة المستويات للافراج عن الجنازره ووقف هذه السياسة الاسرائيلية الظالمة والتي فاقت كل الحدود وخرقت كافة القوانين الانسانية  والاعراف الدولية

وأكد القواسمي أن حركة فتح كانت وستبقى تعتبر قضية الاسرى والمعتقلين اولوية في العمل النضالي ، انطلاقا من الواجب الوطني والوفاء لمن ضحوا بزهرة شبابهم من أجل كرامتنا وعزتنا، ومن أجل رفعة  فلسطين أرضا وشعبا

 

اخر الأخبار