الجهاد: نحن جميعاً نتحمل مسؤولية مأساة حرق أطفال أبو هندي

تابعنا على:   16:34 2016-05-07

أمد/غزة: قالت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم السبت، إننا  جمعينا يتحمل المسؤولية عن مأساة حرق أطفال عائلة أبو هندي في مخيم الشاطئ في مدينة غزة.

وقال المتحدث   باسم حركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب ، في بيان صحفي ، إذا كان العالم صم آذانه عن مأساة الحصار، وإذا كانت الجامعة العربية لا تُحرك ساكناً لإنقاذ شعبنا ورفع المعاناة عنه، فإن هناك ما بمكن أن نفعله كسلطة وفصائل.

وأكد شهاب، أن مأساة عائلة أبو هندي أسبابها مركبة من الفقر المدقع الذي تعيشه العائلة المنكوبة إلى الحصار الذي يشتد على غزة الجريحة إلى أزمة الكهرباء المفتعلة التي يتحمل وزرها كل من يتجاهلون نداءاتنا بإنهاء الأزمة والتجاوب مع الحلول المطروحة التي قدمتها اللجنة الوطنية لبحث أزمة الكهرباء  .

ودعا، بالرحمة للأطفال الضحايا، وأن يغفر للجميع تقصيره، سائلاً الله أن يلهمنا جميعاً الصبر وحسن العزاء وأن يمنحنا القدرة على حسن التدبير لرفع الأذى والظلم عن شعبنا وحماية جبهته الداخلية وتعزيز صموده .

وكان سكان قطاع غزة، قد استفاق اليوم، على فاجعة نتيجة وفاة ثلاثة أطفال حرقاً بسبب اندلاع حريق هائل في منزلهم بمخيم الشاطئ غرب مدينة غزة, ليرتفع عدد ضحايا الحرائق والاختناق منذ أزمة الكهرباء، إلى 29 شخصاً بينهم 24 طفلاً.

اخر الأخبار