الهباش يبحث مع شيخ الازهر دعم المقدسات الدينية في مدينة القدس

تابعنا على:   01:49 2016-05-06

أمد/ القدس: بحث قاضي قضاة فلسطين مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، في القاهرة اليوم الخميس، مع الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب، دعم مؤسسة الأزهر للشعب الفلسطيني والمقدسات الدينية في مدينة القدس، وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك.

ورافق الهباش مستشار الرئيس لحقوق الإنسان كمال الشرافي، وأشاد بمواقف الأزهر الشريف في دعمه المتواصل للشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية في هذا الوقت العصيب الذي تمر به امتنا العربية والإسلامية.

كما وضعه بصورة الأوضاع التي تعيشها مدينة القدس والهجمة الشرسة التي يتعرض لها المسجد الأقصى المبارك من قبل الجماعات اليهودية المتطرفة من خلال الاقتحامات المتكررة لباحات المسجد المبارك وإقامة الشعائر التلمودية بداخله، ومحاولة فرض سياسة الأمر الواقع التي تنتهجها حكومة الاحتلال الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى والمقدسات الدينية في مدينة القدس بشكل عام .

من جانبه قال الإمام الأكبر، "إن الأزهر الشريف يرفض فكرة التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى"، مؤكداً أن هذا المسجد المبارك هو مسجد إسلامي خالص لا يحق لأحد من غير المسلمين إقامة شعائره فيه أو فرض السيطرة عليه.