حزب العمل الاسرائيلي: ننظر في إمكانية قطع العلاقات مع العمال البريطاني

تابعنا على:   20:47 2016-05-03

أمد/ تل أبيب - أ ف ب: أعلن حزب العمل الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، أنه ينظر في إمكانية قطع العلاقات مع حزب العمال البريطاني بعد اتهامات جديدة وجهت لأعضاء الحزب البريطاني بـ"معاداة السامية".

وعلقت عضوية أكثر من 50 عضوًا في حزب العمال البريطاني في الشهرين الماضيين بسبب تعليقات أدلوا بها وصفت بالعنصرية أو المعادية للسامية، وبينهم عمدة لندن السابق كين ليفنغستون، بحسب صحيفة "ديلي تلجراف" البريطاينية.

وبعد الإعلان، الإثنين، عن تعليق عضوية ثلاثة أعضاء في المجلس البلدي بسبب تصريحات نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أعلن متحدث باسم الحزب الاسرائيلي أن قطع العلاقات مع الحزب البريطاني هو "أحد الخيارات المطروحة".

وقال المتحدث لوكالة فرانس برس إن حزب العمل الاسرائيلي يبحث عن ضمانات من رئيس حزب العمال جيريمي كوربن تؤكد بأنه يتعامل مع هذه القضية بالشدة اللازمة.

وفي أكثر القضايا إثارة للجدل، علقت عضوية عمدة لندن السابق بعد قوله، الأسبوع الماضي: "عندما فاز هتلر في انتخابات 1932 كانت سياسته هي أنه يجب نقل اليهود إلى إسرائيل، كان يدعم الصهيونية قبل أن يصاب بالجنون وينتهي به الأمر إلى قتل ستة ملايين يهودي".

وكان ليفينغستون يدافع عن النائب ناز شاه التي علقت عضويتها، الأربعاء، بسبب تعليقات قديمة على مواقع التواصل الاجتماعي اعتبرت "معادية للسامية".

اخر الأخبار