أبو ليلى : يثمن دور الصحفيين في إيصال الحقيقة ويدعو لاطلاق الحريات الإعلامية

تابعنا على:   16:37 2016-05-03

أمد / رام الله : ثمن النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى" نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين دور الصحفيين في إيصال الحقيقة ، داعيا الصحفيين الفلسطينيين إلى توحيد الجسم الصحفي من اجل الوقوف أمام كل المحاولات التي تهدف إلى قمع الحريات الصحفية وسلب الصحفيين الحقوق التي منحهم إياها القانون الفلسطيني .

وقال النائب أبو ليلى في تدوينه لعبه عبر صفحته على فيس بوك " في اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يصادف اليوم الثالث من أيار نحني الهامات ونثمن الدور الكبير الذي لعبته ولا زالت تلعبه وسائل الإعلام المختلفة وكذلك الصحفيون الفلسطينيون في نقل ما يجري في الأراضي المحتلة وفضح ممارسات الاحتلال التي تنفذ بحق شعبنا .

وندد النائب أبو ليلى ، باعتداء قوات الاحتلال على الصحفيين والطواقم الإعلامية احتجازهم واعتقالهم ، مشيرا إلى أن قوات الاحتلال تهدف من خلال تلك الممارسات لطمس الحقائق ، وترهيب الصحفيين لعدم نشر حقيقة الجرائم التي يرتكبها جيش الاحتلال بحق المواطنين العزل في الضفة وقطاع غزة.

وشدد الناب أبو ليلى على ضرورة  منح وسائل الإعلام والصحفيين الحرية الكاملة في العمل ونقل الحقائق للمواطنين ، موضحا أن الحق في حرية الرأي والتعبير، والحق في حرية الوصول للمعلومات ونشرها وإشاعتها محمي بموجب القانون الأساسي الفلسطيني ، كما أنها محمية بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان .

وأكد النائب أبو ليلى على أهمية العمل الجاد لصيانة حرية الإعلام والكلمة الهادفة التي تجسد إرادة الشعوب باعتبار ذلك حقًا مشروعًا للأفراد والأمم، ويجمعون الدفاع بكل الوسائل عن حرية الصحافة والإعلام الهادف ، بوقف ملاحقة الصحفيين أو الاعتداء عليهم على خلفية قيامهم بعملهم المهني، وإطلاق سراح أي صحفي لا يزال معتقلا على خلفية ممارسة المهنة

اخر الأخبار