رحيل اللواء الركن محمد احمد حامد الشوبكي (خميس)

تابعنا على:   13:01 2016-05-03

اللواء / عرابي كلوب

أرتحل إلى الرفيق الأعلى يوم أمس الاثنين الموافق 02/05/2016م في المستشفى التخصصي بالعاصمة الأردنية/ عمان اللواء الركن المتقاعد/ محمد أحمد حامد الشوبكي (أبو الوليد خميس) بعد معاناة مع مرض الكلي حيث كان يعالج هناك، عن عمر ناهز السبعين عاماً، قضاها في خدمة وطنه وثورته ودينه.

محمد أحمد حامد الشوبكي من مواليد مدينة غزة حي التفاح بتاريخ 28/09/1946م أنهي دراسته الأساسية والاعدادية في مدارس حي التفاح ومن ثم الثانوية العامة من مدرسة فلسطين الثانوية للبنين، تربي وترعرع في أزقة حي التفاح بمدينة غزة، تعلم التضحية والفداء من أجل وطنه وأرضه المسلوبة كما رباه والده على الشهامة والشجاعة والأخلاق الحمدية، فنشأ محباً لأهله ومن حوله من أصدقاءه كان رياضياً بأمتياز، التحق بتنظيم حركة فتح قبل عام 1967م خلال دراسته المرحلة الثانوية عن طريق أبن عمه الأخ/ أبو زهير الشوبكي.

بعد احتلال قطاع غزة عام 1967م غادر قطاع غزة إلى الأردن بعد مطاردة له من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي حيث تفرغ بالحركة بتاريخ 09/07/1967م، سافر إلى العراق عام 1968م واجتاز دورة صاعة عاد بعدها للعمل في القطاع الغربي.

شارك في الدفاع عن الثورة الفلسطينية خلال أحداث أيلول الأسود في عمان عام 1970م، انتقل بعدها إلى سوريا ومن ثم إلى لبنان وعمل في القطاع الغربي وكان أحد كوادره في لجنة غزة.

كلف من قبل القيادة بالإشراف على مزارع الثورة الفلسطينية في الصومال لفترة من الزمن، وكذلك كلف بالعديد من المهمات الخاصة الخارجية من قبل القيادة الفلسطينية.

شارك في الدفاع عن وجود الثورة الفلسطينية على الساحة اللبنانية خلال الحرب الأهلية، وكذلك شارك في التصدي للاجتياح الاسرائيلي للبنان عام 1982م ودافع عن القرار الوطني المستقبل خلال فترة الانشقاق.

أنتقل بعد خروج القيادة إلى تونس ومنها كلف للعمل في مكتب الأخ القائد العام في الساحة الليبية.

التحق عام 1989م بكلية القيادة والأركان في بوخارست لمدة ثلاثة سنوات حيث تخرج منها عام 1991م.

بعد توقيع أتفاق أوسلو وعودة قيادة المنظمة إلى أرض الوطن، عاد إلى غزة وعين نائباً لمدير مديرية الأمن الخاص التابعة للأمن الوطني برئاسة اللواء/ محمود الناطور (أبو الطيب) وحتى أحالته للتقاعد عام 2007م.

أجتاز اللواء الركن/ محمد الشوبكي (خميس) العديد من الدورات العسكرية منها:

-        دورة صاعقة في العراق عام 1968م.

-        دورة كوادر عسكرية في الجزائر عام 1971م.

-        دورة قادة سرايا في موسكو عام 1976م.

-        دورة قادة كتائب في رومانيا عام 1985م.

-        دورة قيادة وأركان حرب في رومانيا (1989-1991) وحصل فيها على شهادة الماجستير في العلوم العسكرية.

أحيل اللواء الركن/ محمد أحمد حامد الشوبكي (خميس) إلى التقاعد العام بتاريخ 01/01/2007م.

اللواء الركن/ خميس متزوج من أبنة عمه وهي شقيقة كل من الأخوة المناضلين/ أبو زهير الشوبكي واللواء/ فؤاد الشوبكي والمهندس/ عماد الشوبكي وقد رزق منها بثلاثة من الأبناء وهم (وليد، وسيم، وفاء).

أنتقل الحاج/ أبو الوليد إلى رحمة الله تعالى صباح يوم الاثنين الموافق 02/05/2016م في عمان، وجارى ترتيب نقل جثمانه الطاهر إلى قطاع غزة ليواري الثرى في مسقط رأسه.

ترجل الحاج/ أبو الوليد بصمت الثوار الذي كان يتصف به في عطائه، حيث كان يتمتع بأخلاق حميدة ومحبوب من الكل ولم يقصر يوماً في تقديم يد العون والمساعدة، ويشارك الجميع مناسباتهم حزنها وفرحها.

رحلت يا أبا الوليد عنا وتركت صدى ذكراك في قلوبنا لتحفز لنا أجمل المعاني، رحلت يا أبا الوليد عنا دون ميعاد ودون أستئذان.

لقد كان المناضل/ خميس الشوبكي متلزماً بالقيم الدينية السامية التي تربي وعاش عليها في أسرته، كان مؤمناً بالله وبرسوله، محبوباً، خلوقاً وأديباً، مخلصاً لوطنه مؤمناً بحركته بالفتح ورسالتها، قدم زهرة شبابه في سبيل فلسطين لكن الموت حق.

بعد تقاعده مباشرة أنطلق في رحاب أرض الله الواسعة ضمن مجموعة الدعوة الاسلامية مع زملاءه من رجال الدعوة ناشراً هذه الدعوة بين الجميع في سبيل الله حيث كان ملتزماً في مسجد الصحابة حافظاً لكتاب الله وسنة نبيه، يتلو القرآن ويقف في الصفوف الأولى.

رحل الحاج/ أبو الوليد بعد ¬عمر حافل بالعطاء والتضحية والفداء لله والوطن والشعب.

رحم الله اللواء الركن الحاج/ محمد أحمد حامد الشوبكي (خميس) وأسكنه فسيح جناته والهم ذويه الصبر والسلوان

اخر الأخبار