"فور شباب" تعقد ورشة عمل "دور الشباب الفلسطيني بين الواقع والمألول"

تابعنا على:   01:18 2016-05-03

أمد/ غزة: عقدت منظمة فور شباب العالمية مكتب فلسطين في غزة ورشة عمل حول "دور الشباب الفلسطيني بين الواقع والمأمول" وذلك في قاعة المؤتمرات في الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية، بحضور الأستاذ أشرف أبو دية مدير مكتب المنظمة في فلسطين وأعضاء مجلس إدارة مكتب فلسطين، وجمع من الشباب من مختلف المحافظات في القطاع.

وبدوره، تحدث أبو دية عن منظمة فور شباب العالمية ودورها في النهوض بالشباب في المجتمعات العربية، مؤكداً على أن الشباب هم عماد وبناة المستقبل وعليهم تُعقد الآمال.

وأشار إلى أهم الأنشطة التي تنفذها المنظمة في مكتب فلسطين في مختلف المجالات الاجتماعي، وتأهيل وبناء قدرات الشباب، بجانب العمل التطوعي والإنساني وأيضا في المجال الترفيهي، ومدى أهميتها في خدمة المجتمع، مشيداً بالدور الفاعل لشباب المنظمة خلال الأزمات التي عصفت في القطاع من حروب ثلاث وما نجم عن منخفضات جوية وغيرها.

مضيفاً بأن فور شباب تعمل وفق إستراتيجية واضحة تضمنت الاهتمام بالأفراد ثم المجموعات الشبابية ثم المؤسسات، مشيراً إلى دعم منظمته مسابقة أفضل مؤسسة شبابية في قطاع غزة والتي أطلقتها وزارة الشباب والرياضة في غزة قبل أيام.

مضيفاً بأن شباب غزة باتوا يعانون من مشاكل كبيرة ومعقده، داعياً لتكاتف الجهود بين كافة المؤسسات الرسمية والغير رسمية من أجل التخفيف من حدة تلك المشاكل، وعبر أبودية عن ثقته بقدرات شباب فلسطين في حال أُتيحت لهم الإمكانات وتهيأت الظروف.

وتخللت الورشة فتح باب النقاش والمشاركات من الشباب الحضور، والذين أكدوا على ضرورة أن يأخذ الشباب حقهم في المشاركة المجتمعية وتحمل الجهات الرسمية مسؤولياتها تجاه الشباب والعمل على حل قضاياهم المختلفة، بالإضافة لتوفير حياه كريمة للشباب الفلسطيني.