القيادي في حماس د. أحمد يوسف: اتركوا مروة المصري في حالها

تابعنا على:   16:32 2016-05-02

أمد/ غزة - متابعة : طالب القيادي في حركة حماس الدكتور أحمد يوسف وسائل الاعلام المختلفة بوضع حد لما يتم تداوله حول القيادية في حركة فتح مروة المصري ، وتركها في حالها ، وعدم توظيف روايتها ضمن مناكفات سياسية بين حركتي فتح وحماس.

وجاء في تدوينة للدكتور يوسف عبر صفحته الخاصة الفيس بوك اليوم الاثنين :

"الأخت مروة المصري مناضلة أخطأت التقدير....

بعد سماعي لقصة الأخت مروة المصري، وهي مناضلة فتحاوية لها تاريخها في الحركة النسائية، ومحاولات توظيف الرواية ضمن حالة المناكفات السياسية بين حركتي فتح وحماس، وذلك في الوقت الذي نحاول فيه رأب الصدع بين الطرفين، واستعادة وحدة الصف الفلسطيني، التي أصبحت اليوم هي مطلب الكل الوطني والإسلامي، أعتقد إن محاولات توظيف الرواية ونسج الكثير من الأساطير والخرافات حولها لا يخدم أحداً في ساحتنا الفلسطينية إلا أؤلئك المتربصين لنا جميعاً، لقد قدمت الأخت روايتها للأجهزة الأمنية، وتم إخلاء سبيلها وهناك متابعات لكل ما قيل في التحقيقات، فلماذا هذه المبالغات الإعلامية، وتوصيف الأخت في اجتهادها الخطأ وكأنها جيمس بوند هذا الزمان؟!!

اتركوا الأخت مروة في حالها، ولا داعي للانجرار خلف روايات تعمل على فبركتها جهات لها أجندات لا يعلم أبعادها إلا الله.

الحديث عن تنظيم ومؤامرات وجهات خارجية تنفع أن تكون فليم هندي، وليس حبكة قصصية تدور أحداثها في قطاع غزة المنضبط أمنياً ، كما أن أذرعته تصل إلى كل مخالف. دمتم"