نادي الأسير : مضى60 يوما على اضراب الأسير سامي جنازره

تابعنا على:   19:53 2016-05-01

أمد / رام الله : قال نادي الأسير الفلسطيني اليوم الأحد، أن الأسير سامي جنازرة (43 عاماً)، يواصل معركة الأمعاء الخاوية ضد اعتقاله الإداري لليوم 60 على التوالي في عزل سجن "أيلا".

وذكر النادي أن الأسير جنازرة بدأ إضرابه عن الطعام في الثالث من آذار الماضي، بعدما أعاد الاحتلال إصدار أمر اعتقال إداري جديد بحقه للمرة الثانية.

وخلال فترة إضرابه شرعت إدارة سجون الاحتلال بنقله عدة مرات من سجن "النقب" إلى سجون أخرى، وقد أصيب في زنازين النقب بجرح عميق في رأسه نتيجة سقوطه أرضاً.

ووفقاً للمتابعة القانونية وخلال عدة زيارات أجراها نادي الأسير له، فإن الأسير يعاني من أوجاع في جسده، وكذلك يتعرض لحالات تشنج وإغماء متكررة ونقص في وزنه.

وفي نفس السياق تُبذل جهود من أجل تقديم موعد جلسة المحكمة المقررة للأسير في تاريخ السادس عشر من أيار الجاري وذلك في المحكمة العليا للاحتلال.

يذكر أن الأسير جنازرة من مخيم الفوار في محافظة الخليل اُعتقل في تاريخ الخامس عشر من نوفمبر العام الماضي، متزوج وله ثلاثة أبناء.

اخر الأخبار