وزارة العمل: تعليمات الرئيس والحكومة تشدد على دعم العمال وتعزيز صمودهم

تابعنا على:   20:39 2016-04-30

أمد / رام الله : أكدت وزارة العمل ان تعليمات الرئيس محمود عباس، والحكومة ممثلة برئيس الوزراء رامي الحمد الله، تشدد على دعم عمالنا ونضالاتهم المستمرة وحفظ كرامتهم وحقوقهم، وتعزيز صمودهم ازاء ما يواجهونه من انتهاكات اسرائيلية متزايدة تمس حقوقهم وكرامتهم وسلامتهم، وصولا الى دحر الاحتلال.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم السبت، لمناسبة الاحتفال بذكرى يوم العمال العالمي، الذي يصادف غدا الاحد، انها تسعى دوما للتخفيف من معاناة عمالنا على كامل التراب الوطني، من خلال العديد من التدخلات التي ارتأتها ومن شأنها ان تساهم في التخفيف من نسب البطالة والفقر لتؤمن لهم سبل العيش الكريم.

واكدت الوزارة مجددا لجماهير عمالنا حرصها الأكيد على صون وحماية الحريات والحقوق النقابية التي لا تقبل المس بها بأي حال من الاحوال، واتخاذها موقفا حياديا وشفافا ونزيها في متابعتها للعمل النقابي في فلسطين، وحرصها على وحدة الحركة النقابية، واضطلاعها بواجبها تجاه المنظمات النقابية في ظل غياب اطار قانوني خاص بالتنظيم النقابي والذي تسعى الوزارة، دوما، لاستصداره بالشراكة والتشاور مع كافة الشركاء الاجتماعيين.

واشارت الى انها تسعى جاهدة بكل ما لديها من امكانيات، لضمان حق عمالنا في العمل اللائق الذي يوفر الحياة الكريمة لهم ولأسرهم والعمل المشترك معهم ومع بقية الشركاء الاجتماعيين، لتفعيل وتطوير المنظومة القانونية التي تعنى بتوفير الصحة والسلامة المهنية لهم، والحفاظ على بيئة عمل نظيفة وآمنة، إضافة إلى تأكيدها على الحرص على تطبيق جميع التشريعات المتعلقة بقطاع العمل، وكل ما يتعلق بتحسين شروط العمل لهم، وتطبيق الحد الأدنى للأجور.

وقالت الوزارة انها وفي اطار سعيها لتحقيق منظومة شاملة للحماية الاجتماعية في فلسطين، فإنها تود ان تشير إلى انجاز قانون الضمان الاجتماعي لأول مرة في فلسطين، كمدخل حقيقي لتحقيق الحماية الاجتماعية للعمال ولأسرهم، وضمان العيش الكريم لهم.

اخر الأخبار