يوم توعوي في شعفاط بعنوان " لا للعنف نعم للتسامح"

تابعنا على:   11:43 2013-10-12

أمد/ القدس المحتلة : نظم المركز النسوي في مخيم شعفاط للاجئين وسط مدينة القدس، نشاطا توعويا تحت عنوان " لا للعنف نعم للتسامح" .

ونظم النشاط بمناسبة اليوم العالمي للاعنف، وذلك في إطار أنشطة وفعاليات مشروع "تحسين البيئة التعليمية والمجتمعية لأطفال مخيم شعفاط" بتمويل من منحة الصندوق العربي للإنماء عبر مؤسسة التعاون.
وشارك عدد من الطلبة والأطفال من مدارس مخيم شعفاط، وتم توعيتهم بسلبيات العنف بكافة أشكاله وأنواعه، وتعزيز ثقافة اللاعنف والتسامح والأمان.

ورسم الأطفال جداريات تعبر عن رفضهم للعنف المنتشر في المجتمع بكافة اشكالية، معبرين من خلال اللوحات والجداريات عن مطالبهم بالحد من العنف الممارس ضدهم خاصة، والذي يعتبر إنتهاك صارخ لحقوق الإنسان والطفل، بالإضافة الى الحد من تفشي ظاهرة العنف المجتمعي والمدرسي.
وبين قسم العلاقات العامة في المركز " أن المركز ينظم بإستمرار فعاليات وأنشطة تهدف إلى خلق وتعزيز ثقافة التسامح ونبذ العنف.

بالإضافة الى تعريف وتوعية أفراد المجتمع لمخاطر إنتشار ظاهرة العنف بكافة أشكالها وأنواعها وخاصة العنف الممارس ضد الأطفال وطلبة المدارس، وإنتشار المشاكل العائلية التي تهدد حياة ومستقبل الأطفال التعليمي والمجتمعي

اخر الأخبار