العبادلة : تلقينا وعود برفع كمية الغاز والوقود التي تورد الى قطاع غزة

تابعنا على:   01:06 2014-01-16

أمد / غزة : أعلن المتحدث باسم جمعية محطات البترول في قطاع غزة، محمد العبادلة، عن وعود برفع كمية الغاز التي تُورّد لقطاع غزة يومياً.

وقال العبادلة إن "الخط الجديد في معبر كرم أبو سالم يستوعب 300 طن من الغاز يومياً، "وعلى ذلك تلقينا وعوداً برفع الكمية دون معرفة رقم محدد لهذه الكمية".

وأوضح أنه تم ضخ 220 طن، إي بزيادة 40 طن عن الفترات السابقة، مؤكدا بأن الخط الجديد جاهز لاستقبال 300 طن يومياً، مشدداً على أن المعبر جاهز تماماً من الناحية الفنية.

وحول مصدر مشكلة الغاز، بأنها تكمن في الهيئة العامة للبترول في رام الله، والشركة الإسرائيلية الموردة للغاز، وأكد العبادلة أن "هناك التزاماً مالياً من شركات البترول والغاز في قطاع غزة تجاه الهيئة العامة للبترول في رام الله، وتجري بشكل دوري عملية تحويل الأموال"، مضيفاً:" لكن لا يتم تحويل كميات وقود وغاز بحجم الأموال المحوّلة".

 وأضاف في هذا الصدد:" الكميات التي نستقبلها هي نصف الكمية المُحوّل ثمنها للهيئة برام الله، لذلك مكتب الهيئة برام الله, مُطالب بالتفسير أين تذهب الأموال التي ندفعها."

وتابع:" أما إذا كانت الشركة الإسرائيلية الموردة لا تستطيع توريد الكميات التي نحتاجها يومياً، فهناك شركات أخرى, نستطيع التعاقد معها لتلبية احتياجاتنا".

وعلى صعيد أزمة السولار والبنزين في قطاع غزة، أفاد العبادلة أن هناك أيضاً وعود في هذا الجانب لزيادة الكمية.

وتبلغ احتياجات غزة من البنزين والسولار مليون و 200 ألف لتر يوميا, يدخل يومياً من 30 إلى 35% من هذه الكمية شهرياً.

اخر الأخبار