هنية يوجه خطاباً " كاشفاً" خلال أيام

تابعنا على:   21:40 2013-10-11

أمد/ غزة - هشام محمد : قال يوسف رزقة، مستشار  اسماعيل هنية السياسي، في حديث خاص لـ "أنباء موسكو": " أن اسماعيل هنية رئيس تنفيذي حماس في غزة سيوجه خطابا كاشفا لكثير من الواقع الفلسطيني الداخلي فيما يتعلق بالقدس والمصالحة وما يتعلق بطرحه لفكرة الشراكة مع الفصائل الفلسطينية الأخرى، وكاشفا لموقف حماس ومكتبها التنفيذي وعلاقاتها بالجانب المصري والمتغيرات التي تطرأ بالمنطقة".

وحول ما إذا كان سيوجه هنية رسائل تصالحية لبعض الدول في المنطقة، أضاف مستشار هنية أن المنهج الذي يعتمده هنية تصالحي، ومنذ توليه المسؤولية وهو يحاول ألا يكون في خصومة مع أحد".

وتابع: "بالتأكيد المنهج التصالحي يسعى لاستقطاب أكبر تأييد ممكن للقضية الفلسطينية ومنهج مقرر في سياسة الحكومة وهو جزء من تركيبة رئيس الوزراء".

وعن دعوة هنية للشراكة بإدارة غزة، قال: "من حيث المبدأ الفصائل ثمنت هذه الدعوة واعتبرتها دعوة مسؤولة وهي تجديد لدعوات سابقة وهي رقم ثلاثة على الأقل والفصائل كلها سواء في منظمة التحرير أو غيرها رحبت بالموقف".

وأردف قائلا: "أما بالنسبة للمشاركة بإدارة غزة فلا زال الموضوع قيد النقاش وهناك عقبات تتعلق بقضية أوسلو عند البعض والبعض الآخر بالارتباط بمنظمة التحرير".

وأكد رزقة إن "المصالحة الفلسطينية عالقة نتيجة عدم تفرغ الرئيس محمود عباس لها وذهابه للمفاوضات بالإضافة إلى انشغال مصر بشؤونها الداخلية، وقال: "المصالحة مرتبطة بالبيئة وتعتبر عالقة لتفرغ الرئيس للمفاوضات ولا يعطي أولوية للمصالحة والبيئة المصرية مشغولة بوضعها الداخلي"، موضحا: "أننا بحاجة الى مزيد من الوقت والطاقات الشخصية وتوسيع العمل المشترك الفلسطيني فيما بين الوزارات المختلفة إلى حين تطبيق المصالحة وتكون البيئة صالحة"، على حد قوله.

 

اخر الأخبار