الصحفي البريطاني فيسك ينتقد قناة "الجزيرة" لنعيها شارون "الصديق الإسرائيلى"

تابعنا على:   21:35 2014-01-13

أمد/ لندن: تحت عنوان "أوراق الربيع العربي تتشتت بعد وفاة شارون" وجه الكاتب البريطاني الشهير "روبرت فيسك" في مقاله اليوم بصحيفة "إندبندنت" البريطانية، انتقاد لاذع لقناة الجزيرة القطرية الناطقة باللغة الإنجليزية لنعيها رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق "آرييل شارون" ووصفه بالصديق الإسرائيلي.

وقال "فيسك" في الوقت الذي أثار فيه استيائنا وصف الصحف الغربية لشارون بالمبدع والأسطورة والجريء، كانت المفاجأة الكبرى من قبل أحد مقدمي النشرة في قناة الجزيرة القطرية باللغة الإنجليزية الذي وصف "شارون" بالصديق الإسرائيلي.

ونقلت القناة تقريرا عن كاهن إسرائيلي يحرف الحقيقة ولا يحمل شارون مسئولية مجزرة صبرا وشاتيلا عام 1982 عندما سمح للمليشيات اللبنانية بقتل 1700 مدني فلسطيني بداخل المخيم، على الرغم من أن إسرائيل كانت قد حملت شارون رسميا المسئولية عن الحادث.

وختم فيسك مقاله معبرا عن استيائه من الوضع الذي آل إليه الربيع العربي، فبالرغم من أنه كان يجب علينا أن نكون سعداء بثورات الربيع العربي، إلا أن دفن إسرائيل لشارون كبطل صهيوني في الوقت الذي يقاتل فيه العرب بعضهم البعض وإسقاط مطالب الحرية التي نادت بها الثورات فيجب علينا أن نخجل جميعًا.