الغول: شعبنا بحاجة الى خطاب متكامل عن الاوضاع الراهنة من الرئيس عباس

تابعنا على:   18:46 2014-01-13

كايد الغول

أمد/ غزة : ا عتبر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كايد الغول، أن اجتماع جون كيري وزير الخارجية الامريكي مع وزراء الخارجية العرب، يهدف الى تطويع الموقف العربي ليتطابق مع وجهة نظر الادارة الامريكية وليكون ضاغطاً على القيادة الفلسطينية من أجل الاستجابة إلي خطة كيري التي تهدف في الجوهر إلي إبقاء الاحتلال الإسرائيلي في اجزاء واسعة من الاراضي الفلسطينية وتجاوز حقوق الشعب الفلسطيني.

وأضاف الغول في حديث لإذاعة "صوت الشعب" إذا كان هناك مصداقية في الموقف الرسمي العربي تجاه الحقوق الوطنية الفلسطينية فيجب أن يتكثف برسالة واضحة الى كيري تدعوه بالكف عن الانحياز لدولة الاحتلال، وبالكف عن الضغوط التي يمارسها على القيادة الفلسطينية من أجل الاستمرار في المفاوضات القائمة التي هدفها توفير الوقت للاحتلال الإسرائيلي لتعميق احتلال للأراضي الفلسطينية وانجاز مشروعه الصهيوني عليها، واسناد المواقف المطالبة بوقف العملية التفاوضية المخادعة والضارة لأن القضية الوطنية الفلسطينية تتعرض من خلالها إلي مخاطر حقيقية خاصة في ظل انحياز الراعي الأمريكي لدولة الاحتلال، كما وطالب وزراء الخارجية العرب بأن يتعاملوا بلغة المصالح مع الإدارة الأمريكية حتى يجبروها على التوقف عن هذه السياسة المنحازة للكيان الصهيوني.

وحول لقاء الرئيس محمود عباس بالأمس مع وفد من المقدسيين قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية إننا بحاجة لخطاب متكامل من الرئيس محمود عباس خاصة في هذه الفترة التي يكتنفها الغموض والشكوك يؤكد فيه أنه لا مجال للاستمرار في هذه المفاوضات، ولا مجال للتنازل عن حق الشعب الفلسطيني في العودة وتقرير المصير والدولة كاملة السيادة على الاراضي الفلسطينية بعاصمتها القدس، ولا لأي وجود استيطاني او امني إسرائيلي أو غير إسرائيلي في الأراضي الفلسطينية ولا بتبادل الأراضي الذي تريد منه دولة الاحتلال تبادلا يصل الى نسبة 7.5% على الأقل مع تبادل السكان وهذا أمر في غاية الخطورة.