فدا : لا حل لمشاكل شعبنا إلا بإنهاء الاحتلال والانقسام

تابعنا على:   14:39 2014-01-13

أمد / غزة : أكد سعدي أبو عابد عضو المكتب السياسي للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني (فدا) ومسؤول مكتب العمل الحزبي والجماهيري للحزب في قطاع غزة على أهمية ضغط الشارع الفلسطيني وكافة القوى السياسية والمجتمعية للتسريع بإنهاء الانقسام الأسود الذي يدخل عامه الثامن بعد عدة أشهر لمواجهة المؤامرات التي تحاك ضد شعبنا الفلسطيني لتمرير مخططات حكومة اليمين والاستيطان في تل أبيب الهادفة إلى منع قيام دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران/يونيه عام 67 وعاصمتها القدس الشرقية وحق العودة للاجئين وفق قرار الأمم المتحدة 194 .

جاء ذلك خلال لقاء أبو عابد بعدد من سكان حي الشيخ رضوان والصفطاوي ضم شرائح مختلفة من المجتمع الغزي وذلك في المكتب المركزي للحزب في مدينة غزة ، حيث شرح العديد منهم المشاكل المتنوعة والتي يعاني منها أبناء قطاع غزة خاصة أزمة الكهرباء والعمال وخاصة الشباب منهم والتي تفاقمت بسبب شح مواد البناء والوقود ، وكذلك أزمة عشرات الآلاف من الخريجين وتعثر عمل رجال الأعمال وإغلاق العشرات من المصانع والورش التي كانت تستخدم آلاف العمال .

من جانبه أكد عضو المكتب السياسي لـ(فدا) على أهمية هذه اللقاءات كونها تخلق تفاعلاً للضغط على أصحاب القرار باتجاه طي صفحة الانقسام كونه يساعد في تكريس المخطط الإسرائيلي لفصل غزة عن جسم الوطن والدولة الفلسطينية ويفاقم من معاناة شعبنا وغياب الحلول الجذرية والعملية للتخفيف عنه مع التأكيد أن الاحتلال الإسرائيلي هو من يتحمل المسؤولية الأولى في هذه المعاناة والتي أساسها احتلال الأرض الفلسطينية وحرمان شعبنا من موارده الطبيعية إضافة إلى مصادرة للأرض في الضفة والقدس وتمزيق الوحدة الجغرافية السياسية بين الضفة والقطاع والقدس ، والانقسام ساهم في تكريس هذا المفهوم ولهذا يجب أن يعمل الجميع على إنهائه فوراً وتطبيق الاتفاقيات الموقعة في القاهرة وتفاهمات الدوحة ، والعمل على تشكيل الحكومة الوطنية من الشخصيات الوطنية المستقلة برئاسة الأخ محمود عباس وإصدار المرسوم الرئاسي بموعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية وفق مبدأ التمثيل النسبي .

 

اخر الأخبار