مجدلاني: حماس لا تدرك مدى أهمية المبادرة الفرنسية في هذه المرحلة

تابعنا على:   16:16 2016-01-31

أمد / رام الله: رأى  الأمين العام لجبهة النضال الشعبي وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.أحمد مجدلاني أن المبادرة الفرنسية ستساهم في وضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته حال نجاحها ونيل المزيد من الاعترافات الدولية بدولة فلسطين.

وقال مجدلاني في حديث لإذاعة "موطني" اليوم الأحد:" إن المبادرة الفرنسية فرصة هامة ونجاحها سوف يضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته لإلزام دولة الاحتلال" اسرائيل"  بتطبيق قرارات الشرعية الدولية، وفي حال لم تنجح فإن فرنسا والعديد من الدول الأوروبية سوف تعترف بالدولة الفلسطينية.

وأوضح مجدلاني فقال:" إن انشغال الولايات المتحدة الأمريكية بالانتخابات، دفع فرنسا والعديد من دول الاتحاد الأوروبي إلى أخذ نوع من المبادرة ومعالجة قضية السلام في المنطقة، مؤكداً على التوافق الفلسطيني الفرنسي ، موضحاً أن الموقف الفرنسي متطابق مع الموقف الفلسطيني الذي يؤكد على أن  الحرب على الارهاب لا يمكن أن تنجح الا بمواجهة الاحتلال الاسرائيلي الذي يغذي أشكال العنف والتطرف في المنطقة كافة .

وحول موقف حماس من المبادرة قال مجدلاني :"حماس لا تدرك مدى أهمية المبادرة الفرنسية في هذه المرحلة حيث تحاول إنقاذ ما يمكن إنقاذه من حل الدولتين، وأخد قرار ودور سياسي كبير بعد تخلي  الادارة ألأميركية عن دورها الرئيس في العملية السياسية، لافتا أن الادارة ألأميركية لم تقم بهذا الدور بحكم تفردها وإنحيازها لدولة الاحتلال.

اخر الأخبار