نتنياهو: المقترح الفرنسي يحفز الفلسطينيين على رفض التسوية

تابعنا على:   15:22 2016-01-31

أمد/ تل أبيب: جدد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، رفض حكومته المقترح الفرنسي الذي قدمه وزير الخارجية لوران فابيوس، وقال إنه يحفز الفلسطينيين على عدم قبول أي تسوية في المفاوضات تؤدي للتوصل لحل نهائي.

وقال نتنياهو في افتتاح جلسة الحكومة الأسبوعية، إن تصريحات وزير خارجية فرنسا، التي قال فيها إن بلاده ستبادر لعقد مفاوضات جديدة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل، وفي حال فشلهم في التوصل إلى تسوية، ستعترف فرنسا بدولة فلسطين، هي "محفز للسلطة الفلسطينية لعدم عقد تسوية والتوصل إلى حل".

وادعى نتنياهو، أن "المفاوضات قائمة على مبدأ التسوية، والمبادرة الفرنسية منحت الفلسطينيين منذ البداية الأسباب الكافية لعدم فعل ذلك". لكنه قدّر أنه "سيكون هناك صحوة معينة في هذا الموضوع".

وتابع نتنياهو ادعاءه قائلًا إنه "في أي حال من الأحوال، سنعمل على إحداث تلك الصحوة وموقفنا واضح جدا، نحن مستعدون للدخول في مفاوضات مباشرة دون شروط مسبقة ودون شروط تملى علينا".

ولاقت المبادرة الفرنسية ترحيبًا لدى السلطة الفلسطينية، ودعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، يوم أمس السبت، مجلس الأمن والأمم المتحدة إلى تبني المبادرة الفرنسية والضغط على إسرائيل لإزالة الاحتلال والاستيطان، ضمن جدول زمني محدد

اخر الأخبار