نصرالله يعزي حماس بشهداء القسام

تابعنا على:   23:22 2016-01-29

أمد/ بيروت : قدم الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله إلى حركة "حماس" وقاعدة "حماس" وقيادة كتائب "عز الدين القسام" بالتعاطف والتبريك باستشهاد المقاومين السبعة الذين قضوا بعد انهيار نفق للمقاومة شرق غزة .

وقال نصر الله مؤكداً أن ايران لم تكن بحاجة الى الملف الرئاسي اللبناني لا من أجل الاتفاق النووي ولا من أجل أي شيء آخر، مشدداً على أن الملف الرئاسي بحاجة الى عمل خارج العمل الاعلامي

وفي كلمة متلفزة بثّتها قناة "المنار"شدد على أن الملف الرئاسي بحاجة الى عمل خارج العمل الاعلام وأضاف أن اتهام حزب الله بشكل دائم انه يريد المساومة على الانتخابات الرئاسية وانه يريد ثمناً مقابلاً مثل مؤتمر تأسيسي كله كلام غير صحيح، منتقداً ذهاب البعض الى القول ان حزب الله لا يريد انتخابات رئاسية وأن مرشحه هو الفراغ.

وشدد  نصر الله على أن علاقتنا مع حلفائنا قائمة على الثقة والاحترام المتبادل وهي اساسيات مهمة وقوى 8 اذار ليست حزب شمولي وهذا الفريق يتحاور بكل محبة وصدق وحرص واحترام، لافتاً إلى أننا في بعض قراراتنا لا نزيد حمل على حلفائنا لكي نخفف عنهم ونحميهم مثل قرار الدخول الى سوريا والموقف الى اليمن.

وجزم سماحته أن ايران لم تضع في اي جلسة مفاوضات مع السداسية الدولية الملف الرئاسي اللبناني على طاولة المفاوضات، مشيراً إلى أن الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني لم يبادر الى طرح ملف الرئاسة بلبنان في ايطاليا ولا خلال زيارته الى فرنسا، ويمكن للبعض ان يسأل من الذي طرح الموضوع على ايران.

وتوجّه الأمين العام لحزب الله الى ضباط وجنود الجيش والمجاهدين بالتحية على صبرهم وتحملهم في الدفاع عن حدود لبنان.

وأعرب عن سعادته بالاتفاقات التي حصلت وتفعيل العمل الحكومي، منوّهاً بالجهود التي بذلتها القوى السياسية وبشكل خاص بجهود الرئيس بري، متمنياً على مجلس الوزراء ان ينصف متطوعي الدفاع المدني.

وأدان نصرالله الاعتداء الاثم الذي قام به التكفيريون والذي استهدف مسجد الامام الرضا في بلدة الاحساء ما ادى الى سقوط قتلى وجرحى، معتبراً أنه حادث خطير جداً يؤكد أهمية المعالجة الجذرية للإرهاب من منابعه الثقافية والفكرية والتربوية.

اخر الأخبار