وزير الصحة يعد بنظام جديد للتحويلات الطبية وفق الشفافية والعدالة

تابعنا على:   21:36 2014-01-10

جواد غواد

أمد/ رام الله : قال وزير الصحة الدكتور جواد عواد، إن الوزارة تعكف على وضع نظام جديد للتحويلات الطبية يضمن العدالة والشفافية للجميع، ويحافظ على حقوق المرضى ويسهل عليهم، من خلال إيجاد ثلاثة مراكز تحويلية في الشمال، والوسط، والجنوب، مضيفا أن دراسات تجري بالتشاور مع خبراء بهذا المجال.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده اتحاد المستشفيات والمراكز الطبية الأهلية والخاصة الفلسطينية في مدينة رام الله، اليوم الجمعة، بحضور الوزير عواد.

وأضاف عواد أن الوزارة ستزود المراكز والمستشفيات الحكومية بعدد من الكفاءات المتميزة من خلال التعاقد مع العديد منهم، مشيرا إلى أن قرار التفرغ للأطباء وباقي الموظفين هو قرار استراتيجي وتاريخي لأنه سيوفر فرص عمل جديدة للخريجين الجدد المتزايد عددهم كل عام، وأكد أن الوزارة ستعمل بنظام التمييز بالأداء من خلال نظام الحوافز.

وأشار إلى أهمية عقد هذا اللقاء مع اتحاد المستشفيات الخاصة والأهلية ووزارة الصحة، معتبرا أن القطاعين الصحيين مكملان لبعضهما البعض للنهوض بالقطاع الصحي، و'توفير أفضل الخدمات الصحية لأبناء شعبنا الفلسطيني الذي يستحق منا كل جهد وعناء'.

من جانبه، أكد رئيس الاتحاد الدكتور نظام نجيب ضرورة إيجاد نظام أسعار موحد لكافة المستشفيات الخاصة، مشددا على أهمية تنظيم التحويلات الطبية، 'لكي تستعيض وزارة الصحة عن التحويلات للخارج بعد توفير الخدمات الصحية ورفع مستواها وتطويرها لخدمة المواطن الفلسطيني'.

وأكد نجيب وقوف الاتحاد مع قرار وزارة الصحة بالتفرغ، 'مع ضرورة الحفاظ على مصالح الأطباء وتوفير الحياة الكريمة لهم'.

اخر الأخبار