قيادي في جبهة النضال الشعبي ينعي كونسبسيون توماس "كونسويلا" سيدة التضامن مع فلسطين

تابعنا على:   16:39 2016-01-29

أمد/ غزة : نعى المحامي لؤي المدهون عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي، سكرتير لجنة العمل النقابي والمهني بقطاع غزة إلى شعبنا الفلسطيني في الوطن المحتل وفي الشتات، وإلى جميع احرار العالم، رحيل المتضامنة كونسويلا التي تعود أصولها إلى أميركا اللاتينية، والتي لم تبرح خيمة صغيرة كانت قد اقامتها ولم تبرحها منذ أكثر من 36 من اجل فلسطين منذ عام 1974 حتى وفاتها امام البيت الأبيض.

خيمة بلاستيكية صغيرة خالية من مقومات الحياة الا انها مليئة بما يدعم فكرتها عن دموية إسرائيل، وصورا لمجازر ارتكبتها حكومة الاحتلال بحق فلسطين الأرض والانسان، وأخرى للناشطة الأميركية راشيل كوري التي سحقتها دبابة إسرائيلية جنوب قطاع غزة عام 2003، عندما حاولت منع هدم منازل الفلسطينيين، بالإضافة إلى حجر تقول إنه من فلسطين طلته بألوان العلم الفلسطيني.

وقال المدهون أن الشعب الفلسطيني بوفاة المتضامنة الكبيرة كونسبسيون توماس قد خسر مناضلة مناهضة للسياسات الإسرائيلية وداعمة للقضية الفلسطينية، داعية لعالم يخلو من الأسلحة النووية والكيميائية، والعنف ضد الاطفال.

 

اخر الأخبار