حماس تخطو خطوتها الأولى باتجاه المصالحه وتفرج عن سبعة عناصر من فتح

تابعنا على:   03:34 2014-01-08

أمد / غزة : أعلنت دائرة الداخلية التابعة لمجلس حماس التنفيذي في غزة أنها بصدد الإفراج صباح الأربعاء عن 7 معتقلين ينتمون لحركة "فتح" على خلفية "قضايا أمنية".

وقال مدير قسم العلاقات العامة والإعلام إبراهيم صلاح في بيان أصدر باسم الدائرة تضمن "تنفيذا لقرارات رئيس مجلس حماس التنفيذي إسماعيل هنية ستفرج الداخلية صباح اليوم عن 7 معتقلين من حركة فتح، وهي مرحلة أولى".

وأعرب عن أمله في أن تُقابل حركة "فتح" هذه الخطوة التي وصفها بـ"القوية" بخطوات مشابهة في الضفة الغربية المحتلة.

وكان هنية أعلن ظهر الاثنين جملة قرارات مهمة تدفع من أجل مزيد من الوئام وبناء الجسور وخلق حالة ثقة وصولاً إلى المصالحة الوطنية، من بينها السماح لأبناء فتح اللذين خرجوا من غزة إثر أحداث حزيران عام 2007 أو أي سبب آخر بالعودة إلى القطاع باستثناء من له ملفات في القضاء، مؤكداً أن أعدادهم قليلة.

كما قرر هنية الإفراج عن بعض المعتقلين اللذين لهم "إشكالات أمنية" ذات بعد سياسي من أبناء حركة فتح، وخاصة اللذين صدرت قرارات من القضاء بحقهم، مشيراً إلى أن أعدادهم قليلة.

كما تم السماح لنواب حركة فتح الذين خرجوا من قطاع غزة لزيارته للقاء أبنائهم وأبناء شعبهم، مشيراً إلى أن الزيارة في مراحلها الأولى تمتد لوقت كافي من أجل تعزيز الثقة الكافية.

والقرار الرابع الذي أعلن عنه هنية، هو الاستعداد لتقديم كل ما يلزم من أجل إنهاء الانقسام، والتقاط كل الرسائل الإيجابية من خلال القنوات المباشرة مع الضفة وليس عبر الوسطاء.