وزارة العمل ترد على زكارنة وتستهجن شخصنة العمل النقابي

تابعنا على:   23:13 2014-01-06

أمد/ رام الله : استهجنت وزارة العمل، اليوم الاثنين، تصريحات رئيس نقابة الموظفين العموميين بسام زكارنة، من اتهامات طالت وزارة العمل ووزيرها، والتي احتوت اتهامات -كما قالت الوزارة- تدل على إمعان زكارنة في شخصنة العمل النقابي والهروب من الأزمة النقابية التي تمر بها النقابة والمتمثلة في حجب العديد من النقابات الفرعية الثقة بالنقابة وإدارتها خاصة مع خلق النقابة لقضايا زائفة لا تهم الموظفين ولا تعتبر من ضمن قضاياهم الأولية.

وأكد الإدارة العامة للتشغيل في وزارة العمل في بيان لها:" نرى أنه من الأجدر بالنقابة أن تبحث في القضايا العالقة والتي وضعها الموظفون على سلم أولوياتهم بدلا من توجيه الاتهامات للغير وخوض معارك شخصية".

واوضحت إدارة التشغيل في بيانها :" لقد جاء نقل الموظف موضوع الاحتجاج ضمن عملية روتينية من التدوير في العمل طالت خمسة (5) مكاتب تشغيل في المحافظات الشمالية وذلك بهدف كسر الروتين وتعميم الخبرات على كافة المحافظات، إن عملية التدوير المذكورة جاءت وفقا لخطة مهنية شاملة للإدارة العامة للتشغيل تم تطويرها بالمشاركة مع كوادر الإدارة وبإشراف أحدى المؤسسات الدولية المتخصصة بهذا الشأن".

وتابع البيان :" إن الإدارة العامة للتشغيل تمارس عملها وفقا لرؤيا استراتيجية واضحة وشفافة تستند إلى تحقيق المصلحة العامة وليس استنادا الى مصالح شخصية ضيقة، إن القانون الإداري للوزارات يعطي الوزير الحق بنقل الموظف من مكان إلى آخر بحسب ما تقتضيه مصلحة العمل، وإن عملية تدوير الموظفين تعتبر احدى الوسائل الإدارية الناجعة لخلق بيئة ديناميكية للعمل والتي أثبتت نجاعتها في الوزارة من خلال تطوير وتفعيل الخدمات المقدمة للجمهور خلال السنوات الأربع الماضية".

وطالب البيان نقابة الموظفين العموميين بإعادة النظر في قرار رئيسها الذي وصفته الوزارة بـ "غير القانوني" بإعلان الإضراب لأسباب "شخصية زائفة" تهدف لمناصرة قضية موظف واحد على حساب قضايا آلاف الموظفين الأخرين.

 

اخر الأخبار