المحكمة الدولية تصدر قرار اتهام بحق حسن حبيب مرعي في قضية الحريري

تابعنا على:   19:04 2013-10-10

أمد/ لاهاي: أعلنت المحكمة الخاصة بلبنان في بيان اليوم، ان "قاضي الإجراءات التمهيدية لدى المحكمة الخاصة بلبنان صدق قرار اتهام بحق حسن حبيب مرعي المتهم بتورطه في اعتداء 14 شباط 2005 في بيروت. وأرسل إلى السلطات اللبنانية قرار الاتهام المصدق ومذكرة توقيف بصفة سرية في 6 آب، لتتمكن هذه السلطات من البحث عن المتهم، وتوقيفه، ونقله إلى عهدة المحكمة. وأعطيت السلطات اللبنانية مهلة 30 يوما تقويميا لتنفيذ هذا الالتزام والإبلاغ عن جهودها في موعد أقصاه 5 أيلول 2013".

وأشار البيان الى انه "في 6 أيلول، قدم النائب العام لدى محكمة التمييز اللبنانية تقريره السري إلى رئيس المحكمة القاضي سير دايفيد باراغوانث، وذكر فيه أنه لم يعثر على المتهم حتى تاريخه. ثم طلب رئيس المحكمة إلى السلطات اللبنانية اتخاذ تدابير إضافية. وظلت جميع هذه الخطوات حتى الآن سرية لمنح السلطات اللبنانية الفرصة الفضلى لاعتقال المتهم".

ولفت الى انه "نظرا إلى الظروف الراهنة في لبنان، رأى رئيس المحكمة أن الجهود التي بذلتها السلطات اللبنانية كافية لتبرير اتباع سبل أخرى للبحث عن المتهم. ونتيجة لذلك، قرر رئيس المحكمة الشروع في مرحلة إعلان عام لفترة 30 يوما، بمساعدة السلطات اللبنانية، وذلك لإيجاد المتهم، وتبليغه التهم الموجهة إليه، وإعلامه بحقوقه المضمونة بموجب القانون الدولي. وقد دعا رئيس المحكمة أيضا السلطات اللبنانية إلى "تعزيز جهودها وتكثيفها لاعتقال" المتهم".

وأوضح البيان انه "بموجب القرار 1757 الصادر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، فإن على لبنان التزاما مستمرا بالبحث عن المتهم، وتوقيفه، ونقله إلى عهدة المحكمة. وقضية المدعي العام ضد السيد مرعي والتهم المنسوبة إليه مبينة في النسخة العلنية المموهة من قرار الاتهام".

وذكر ان "المحكمة كانت قد أصدرت قرار اتهام بحق أربعة أفراد آخرين لدورهم المزعوم في اعتداء 14 شباط 2005، وهؤلاء هم: سليم جميل عياش، ومصطفى أمين بدر الدين، وحسين حسن عنيسي، وأسد حسن صبرا. وقد حدد قاضي الإجراءات التمهيدية بصورة أولية يوم 13 كانون الثاني 2014 باعتباره أول أيام محاكمة هؤلاء المتهمين الأربعة".

اخر الأخبار