د. الحمد الله : الحكومة تعمل من خلال خطتها الاقتصادية للخروج بتصورات قابلة للتطبيق

تابعنا على:   17:51 2013-10-10

أمد / رام الله /  ثمن رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله دور اي مبادرة اقتصادية تخرج من القطاع الخاص لتجاوز الواقع الاقتصادي الصعب، وأكد على الارتباط الوثيق بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص، والذي يساهم في تكامل الادوار بين هذين القطاعين.

جاء ذلك خلال افتتاح الحمد الله مصنع شركة الحجاز للشوكلاته، اليوم، في بلدة عنبتا في محافظة طولكرم، وبحضور وزير الاقتصاد د. جواد ناجي، ومحافظ محافظة طولكرم سعيد جمال، ونائب القنصل الفرنسي اوليفر بيانكون، وممثل عن الوكالة الامريكية للتنمية الدولية، وممثل عن الحكومة البولندية، وعدد من الشخصيات الاعتبارية في المحافظة.

وقال الحمد الله ان افتتاح هذا المشروع الهام، يعتبر حلقة من حلقات الاقتصاد الوطني، لارتباطه بالقطاع الخاص، ولتقديم منتج وطني قادر على المنافسة في السوق المحلي والعالمي.

وأضاف الحمد الله ان الحكومة تعمل من خلال خطتها الاقتصادية، على الخروج بتصورات قابلة للتطبيق، كالإعفاءات الضريبية، ونظام الحوافز، والتسهيل في اجراءات الحصول على تراخيص اقامة مثل هذه المشاريع، التي من شأنها العمل على زيادة حصة المنتج الوطني في السوق المحلي، وزيادة فرص التشغيل، والتخفيف من نسبة البطالة، وتحريك عجلة الاقتصاد الوطني.

 من جهته، أكد نائب القنصل الفرنسي اوليفر بيانكون، ان فرنسا هي اول الدول الداعمة للقطاع الخاص الفلسطيني، والتي ساهمت بتطوير قدرات الانتاج الفلسطيني ودعم العديد من المشاريع التشغيلية، حيث شملت المنحة المقدمة من الحكومة الفرنسية، دعم 13 مشروع بقيمة تقدر ب4.7 مليون يورو، وفرت اكثر من 400 فرصة عمل.