يوسف: إنطلاق الانتخابات البلدية قريبا وحماس ستوافق على حكومة الكفاءات

تابعنا على:   00:56 2014-01-05

أمد/ غزة : قال الدكتور أحمد يوسف المستشار السابق لإسماعيل هنية ، إن توقعاته حول القرارات التي تحدث عنها إسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحماس والتي سيتم اتخاذها خلال الفترة المقبلة تتمثل في السماح بإجراء الانتخابات البلدية والنقابية في قطاع غزة.

وأضاف يوسف في تصريح له مساء السبت ", " إن هنية منذ أغسطس الماضي وهو يتبع لغة تصالحية ويحاول أن يقدم مبادرات وقد أجرى العديد من اللقاءات والاجتماعات مع قادة الفصائل وقادة مؤسسات المجتمع المدني والمفكرين والأكاديميين والإعلاميين في غزة في محاولة منه للوصول إلى مقترحات معنية كما أنه عرض قضية الشراكة في إدارة غزة لحين تسوية المصالحة والذهاب إلى انتخابات تشريعية ".

ولفت إلى أن الفترة القادمة ستشهد إجراء الانتخابات البلدية والسماح بالانتخابات النقابية بغض النظر عن موافقة حماس لتكون هناك شراكة حقيقية وتحمل للمسؤولية وترفع اليد عن إتهام حماس بتعطيل الحياة السياسية.

وأشار يوسف إلى أنه إذا ما جرت الانتخابات البلدية والنقابية فإن ذلك سيخفف حدة حالة الاحتقان الموجودة إضافة إلى السماح لحركة فتح بإجراء انطلاقتها بغزة وهذه كلها ملامح تقطع الطريق أمام إبقاء حالة الانقسام.

وأضاف " إن هنية عندما تحدث عن عام 2014 عام المصالحة وإنهاء الانقسام فإن ذلك يعني الكثير كما أن الرئيس محمود عباس يفكر في تشكيل حكومة كفاءات وحماس لن تعترض على ذلك وربما تتطور الحالة وتصبح الحكومة الانتقالية هي التي تحضر للانتخابات التشريعية والرئاسية ".

وأوضح أحمد يوسف أن الانتخابات البلدية والنقابية ستكون مفتوحة أمام كل الفصائل وعلى قاعدة التمثيل النسبي ولن يكون هناك أي قيود تفرض على مشاركة الفصائل ومن يريد المشاركة فليتقدم للساحة.

وحول وجود لقاءات بين فتح وحماس قال يوسف " إن اللقاءات تجري بين فتح وحماس وهناك كذلك جهات تتحرك سواء فصائلية أو مستقلة وتبحث بشكل دائم الحلول لإيجاد مخرج من الأزمة الراهنة ".

وأضاف " هناك قيادات من فتح وحماس تبذل جهود لتهيئة الأجواء والمناخات للخروج من أزمة الانقسام ", مؤكداً أن الانقسام الفلسطيني تسبب في تراجع مكانة فلسطين دولياً وأصبح الفلسطينيين يعانون من ويلات هذا الانقسام والفرقة المتواصلة.

اخر الأخبار