جيش الاحتلال الإسرائيلى يكشف بعض من خطته لعام 2014

تابعنا على:   13:45 2014-01-04

أمد / تل أبيب : كشفت مجلة "يسرائيل ديفينس" العسكرية الإسرائيلية عن بعض خطط جيش الاحتلال الإسرائيلى خلال عام 2014 الجارى، مشيرة إلى أن هناك نية للجيش لإجراء تغييرات فى سياسات القوى البشرية لديه ضمن خطته للعام الجديد، وذلك على ضوء التحديات المتغيرة فى الشرق الأوسط.

وأوضحت المجلة العسكرية أن الخطة ستركز على زيادة الاستعدادات للطوارئ والحفاظ على تجهيز الوحدات العسكرية القتالية المختلفة وتقوية نموذج ما يمسى بـ"جيش الشعب"، من خلال توسيع تجنيد المتشددين دينيا، والعمل على نقل مواقع الجيش إلى صحراء النقب وقرب الحدود المصرية ومع قطاع غزة.

وتضمنت خطط التغيرات تعزيز القوى العاملة فى مجال الحرب الإلكترونية المعروفة باسم "السايبر" وسلاح "الغواصات" ووحدات الاعتراض فى منظومات "القبة الحديدية" و"العصا السحرية"، مقابل تقليص وإغلاق وحدات أخرى لم تكشف عنها الخطة.

وكشف مجلة الدفاع الإسرائيلية التى نقلت بعض تفاصيل الخطة عن موقع المتحدث الرسمى للجيش الاحتلال أن الخطة ستشمل تسريح آلاف الجنود من الخدمة الدائمة، بسبب التقليص الأخير فى ميزانية الدفاع، ونقل مقترح لخطة عام 2015 ينص على تقليص وحدات المشاة وقيادة الجبهة الداخلية وسلاح الجو.

وأقرت الخطة أوامر صارمة فى تقليص الميزانية هذا العام، تقضى بتخفيض تكاليف الحفلات والمراسيم العسكرية، والتى تعقد بشكل جار فى الجيش الإسرائيلى.

وفي الخطة بيانات جديدة حول واقع التجنيد، مشيرة إلى أن 66% من الشباب الذين تنطبق عليهم شروط التجنيد يخدمون فى الجيش فقط، وتصل نسبة التجنيد فى وسط النساء إلى 57.4% فقط، حيث وصفت الخطة هذه البيانات بالخطيرة.

وفى السياق نفسه، كشفت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن الجيش الإسرائيلى أنهى الأسبوع الماضى تدريباته "لصفوف الاستعدادات" للمستوطنين فى 23 مستوطنة على الحدود الشمالية مع لبنان وسوريا لمواجهة أى عمليات عسكرية مرتقبة.

وأشارت معاريف إلى أن "صفوف الاستعدادات" كما يطلق عليهم الجيش الإسرائيلى، هى عبارة عن مستوطنين من خارج الجيش يسكنون تلك المستوطنات ويتم اختيارهم لحمايتها محلياً إلى حين وصول قوات الجيش فى حال اندلاع حرب.

ويرجح جيش الاحتلال الإسرائيلى أن يقوم "حزب الله" فى الشمال فى المواجهة القادمة بإرسال عناصرها لتنفيذ عمليات نوعية وعلى مستوى عال فى تلك المستوطنات.

وقالت معاريف، إن الجيش الإسرائيلى يجرى تدريبات أخرى لألويته لتدريبهم على الانخراط فى صفوف الاستعدادات خلال ساعات الطوارئ للدفاع عن المستوطنات الشمالية، موضحة أن الجيش يقوم بتدريب هؤلاء العناصر بأحدث الأسلحة، ويقدم لهم تدريبات متخصصة فى مجال الدفاع والحماية اتجاه مختلف العمليات التى قد تواجههم على الحدود، وأبرزها إحباط عمليات التسلل.

 

 

 

اخر الأخبار