إطلاق سراح رئيس الوزراء الليبي علي زيدان ..ويقول: لم تنجح محاولتهم لاجباري على الاستقالة

14:28 2013-10-10

أمد/ طرابلس: اعلن رئيس الحكومة الليبية علي زيدان في اول تصريح له بعد الافراج عنه، ان "عملية اختطافه لم تنجح في إجباره على الاستقالة"

وكانت شبكة سكاي نيوز عربية، قالت إن رئيس الوزراء الليبي علي زيدان، قد أطلق سراحه قبل قليل، وهو الآن يتجه إلى مقر رئاسة الوزراء.

وأكدت قناة النبأ الليبية أن "هناك أنباء عن إطلاق سراح رئيس الوزراء على زيدان من قبل حاطفيه". وكان زيدان خطف من قبل غرفة ثوار ليبيا فجر اليوم.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر امنية ليبية خبر اطلاق سراح زيدان من قبل الثوار.

و قالت مصادر في البرلمان الليبي إن "رئيس البرلمان نوري أبوسمهين يجري مفاوضات مع قياديي غرفة ثوار ليبيا في محاولة للإفراج عن رئيس الحكومة علي زيدان الذي اختطف من قبل هؤلاء فجر اليوم".
كما بدأ أعضاء البرلمان التوافد على مقره بالعاصمة طرابلس لمتابعة مستجدات الأوضاع على خلفية اختطاف رئيس الحكومة.
وقال عضو البرلمان محمد بو سدرة في بيان " إن اسلوب الاختطاف مرفوض بكل أشكاله"، مشدداً على أنه "كان من الواجب اتباع الطرق القانونية لاستدعاء رئيس الوزراء واستجوابه أوالتحقيق معه من قبل الجهات المخولة قانونا بذلك".
ولفت إلى أن "تعريض أي مواطن ليبي لترويع أو التهديد أو الخطر هو عمل مدان شرعا ومرفوض عرفا" وقال "نحن ندين اختطاف أو اعتقال رئيس الوزراء ما لم تكن الجهة مخولة قانونا بذلك وحتى لو كانت مخولة بلك".
ودعا بو سدرة الجهة، التي اختطفت رئيس الوزراء لأن "تحفظ للرجل قدره وأن تحافظ على سلامته وتعمل على إطلاق سراحه بأسرع وقت أو أن تسلمه للنائب العام ليتخذ من الإجراءات ما يراه مناسباً".
من جهة ثانية تعقد الحكومة اجتماعاً طارئاً لمناقشة تداعيات اختطاف زيدان.

اخر الأخبار