أسود أيام «"أردوغان"!

يعيش الرئيس التركى هذه الأيام أسود أيام حياته السياسية! يحصد «أردوغان» فاتورة حماقاته السياسية ومغامراته العسكرية وقصوره الشديد فى فهم حدود قوته؛ لأنه مريض بحالة من خلل فى الإدراك يجعله يعيش فى عالم افتراضى تسيطر عليه غطرسة القوة. يحلم أردوغان بـ«تركيا الكبرى»، وبعودة الخلافة العثمانية، بحيث يكون السلطان العثمانى الجدي

01 مارس 2020

أمام "أردوغان": خيار المفاضلة بين الخسائر!

تأزُّم الموقف العسكرى التركى فى إدلب ستكون له آثاره على سلوك أردوغان فى تركيا. لا يستطيع الرئيس التركى أن يواجه الجيش السورى المدعوم روسياً وإيرانياً فى إدلب وفى الوقت ذاته يواجه فى ليبيا جيش حفتر المدعوم فرنسياً، وخلفه دعم من مصر والإمارات واليونان وقبرص. ضاقت الحلقة على الجنون العسكرى لمغامرات أردوغان، وحان الوقت لسداد الفاتورة محلياً وإقلي

17 فبراير 2020

أبومازن: "الصبر الاستراتيجي"

أعرف الرئيس محمود عباس منذ أكثر من 40 سنة، وأتابع بشكل شبه منتظم ما يقول وما يفعل، ونما بيننا على مدار هذه السنين محبة واحترام واتفاق واختلاف فى حدود العلاقة الإنسانية المتحضرة. وعُرف عن أبومازن أنه «براجماتى» «واقعى» فى زمن الرومانسية الثورية في الوقت الذى كانت تسود فيه عبارات «الكفاح الثورى»، و«تحرير ا

03 فبراير 2020

لماذا تكره قطر وتركيا "مصر القوية"؟

بالأمس كانت ذكرى ثورة 25 يناير 2011، وكان أيضاً أسوأ يوم فى حياة صناع القرار فى قطر وتركيا! كانوا فى الدوحة وأنقرة يحلمون بأن يكون 25 يناير 2020 هو نجاح مشروع إسقاط الدولة الذى فشل تحقيقه بقيام ثورة يونيو 2013. فى 30 يونيو 2013 خرج 33 مليون مصرى ومصرية ضد الإخوان، وفى 2020 لم يخرج 33 شخصاً يريد إسقاط النظام. وللأمانة نقول إن من حق من يؤيد

27 يناير 2020

مصلحة "ترامب" والمرشد فى الحرب!

الحرب مع إيران قد تكون لمصلحة ترامب وإسرائيل، لكنها بالتأكيد ليست لمصلحة الولايات المتحدة وحلفائها فى المنطقة. الحرب مع إيران لن تكون مثل الحرب مع اليابان؛ بمعنى: منتصر كامل، ومهزوم نهائى تم إخضاعه بالقنبلة النووية، مما دعا إمبراطور اليابان إلى أن يعلن - فى ألم شديد - استسلام بلاده. هذا زمن غير الزمن، ولعبة غير اللعبة، وقواعد غير القواعد.

09 يناير 2020

قطر وتركيا: صديقان أم عدوان للمنطقة؟

هل يمكن اعتبار السياسات القطرية والتركية تجاهنا سياسات دول «معادية» أم «صديقة»؟ سياسات العداء هى التى تؤدى إلى الإضرار بمصالح البلاد والعباد، والسياسات الصديقة هى التى تسعى لجلب الخير والتعاون المشترك. باختصار صديقى يحبنى ويدعمنى، وعدوى يكرهنى ويضرنى. وفى العصر الحديث ومنذ عهد الحروب الأوروبية، أى منذ مطلع القرن الخ

02 يناير 2020

حـرب الضرورة

هل هناك حرب قريبة في المنطقة؟ هل ثروات الغاز تعيد الحروب البحرية التي كانت تسعى للسيطرة على التجارة والأراضي والمواقع الاستراتيجية الحاكمة؟ هل الجنون التركي، والتمدد الإيراني، والجبروت الإسرائيلي، والانكفاء الأوروبي، والانشغال الصيني والروسي، والارتباك الأمريكي تجعل مناخ المنطقة الأفضل والأنسب لحدوث حرب؟ وإذا تمت الحرب، وهى كره لا يسعى إلي

25 ديسمبر 2019

مصلحة قطر فى دعم "أردوغان"!

ما مصلحة قطر فى دعم تركيا فى غزواتها فى سوريا وليبيا؟ لماذا تقوم الدوحة بـ«التمويل الكامل» لعملية الغزو والاحتلال التركى لشمال شرق الفرات، حسب تصريح وزير الدفاع التركى، الذى شكر قطر على «كامل التمويل»؟ لماذا يكون الأمير تميم هو صاحب أول اتصال هاتفى، وصاحب أول زيارة لأردوغان عقب محاولة الانقلاب الأخيرة على الرئيس التركى

21 ديسمبر 2019

أنا مش كافر.. لكن الجوع كافر! (أغنية لبنانية)

المشترك الأساسى فى احتجاجات إيران ولبنان والعراق هو «الجوع»! والجوع ليس نقص الغذاء فحسب، ولكن هو جوع فى الطعام، وجوع فى الخدمات الأساسية وجوع فى الحقوق الإنسانية. هذا المثلث من «الجوع» يهدد الكرامة الإنسانية. علمنا التاريخ أن استمرار الضغط والتجاهل الدائم لأساسيات احتياجات الناس يؤدى -حتماً- إلى الانفجار الشعبى المؤ

29 نوفمبر 2019

إيران ترفض الثورات العربية!

التفسير الإيراني لما يحدث من انتفاضات أو ثورات أو انقلابات فى عواصم العالم العربي منذ العام 2011 لا يقوم على «منهج موحد ومستقر» بشكل موضوعي، لكنه «هوائي انتقائي يقوم على الانحيازات السياسية والطائفية المسبقة». بالنسبة لطهران ما قام به الحوثيون فى صنعاء ثورة، ولكن ما قام به أغلبية الشعب فى لبنان مؤخراً «عمل تخريبى&ra

01 نوفمبر 2019

لبنان: صراع طبقة الحكم والجماهير الغاضبة

مَن ينتصر فى لبنان، غضب الشعب أم الطبقة السياسية الحاكمة؟ مَن ينتصر.. وجع الناس المحرومة أم مصالح تزاوج المال بالسياسة؟ مَن ينتصر.. لبنان الواحد الموحد المضاد للطائفية أم عائلات الطوائف التى تدير المشهد السياسى منذ العام 1943 حتى يومنا هذا؟ مَن ينتصر.. لبنان المدنى العابر للطوائف أم لبنان المذهبى القائم على المحاصصة الطائفية؟ الأمر المؤ

22 اكتوبر 2019

بدائل إيران: "أن تخسر أو تخسر"!

دعوة وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو إلى استعداده لزيارة إيران ومخاطبة الرأى العام الإيرانى بشكل مباشر، كما يتاح ذلك لنظيره الإيرانى جواد ظريف حينما يزور نيويورك، يجب التوقف أمامها بتأمل وتعمق شديدين. دعوة بومبيو يجب النظر إليها كجزء من حرب «التسويق السياسى»، فى ظل احتدام حالة الصراع بين واشنطن وطهران. فى مثل هذه الصراعات، يحا

28 يوليو 2019

الخطر: تصعيد غير محسوب بين إيران وأمريكا!

نحن نشهد الآن مرحلة تصعيد التصعيد بين إيران والولايات المتحدة، الذي يكاد يصل إلى حالة «حافة الهاوية» في المواجهة. الطرفان «الإيراني والأمريكي» يصلان بالتصعيد إلى الحد الأقصى، لكن بشكل محسوب بدقة، حتى لا يؤدى إلى حالة الانفلات. الإيراني يضغط لإحراج الأمريكي بالمواجهة، والأمريكي يضغط بالعقوبات حتى لا يقوم بإهداء طهران &l

21 يوليو 2019

أين النفوذ العربى فى لعبة "مناطق النفوذ"؟؟

الكبار في العالم والأشرار في المنطقة يلعبون بنا -نحن العرب- لعبة قذرة. الأمريكي، والروس، والأوروبي: تجار يبيعون ويشترون من خلال «تجارة الأزمات»! يريدون أن يبيعوا لنا الدواء، والسيارة، والقمح، والتكنولوجيا -غير المتقدمة- والثقافة والترفيه، والصاروخ والطائرة المقاتلة! يريدوننا دائماً وأبداً مستهلكين غير منتجين. يريدوننا دائماً

12 يوليو 2019

سر كراهية "أردوغان" لـ"السيسى وبن زايد وبن سلمان"

ما هو سر كراهية الرئيس التركى رجب طيب أردوغان لكل من الرئيس السيسى، والشيخ محمد بن زايد، والأمير محمد بن سلمان؟ لماذا يبذل كل هذه الجهود لتشويه سمعتهم ومحاربتهم والإساءة لهم مهما كانت التكاليف؟ الإجابة المباشرة الأكثر احتراماً أنه خلاف أيديولوجى فكرى، لكن الحقيقة أعمق والوقائع أكثر فظاعة. خلاف «أردوغان» مع ثلاثتهم له قصة مختلفة

07 يوليو 2019

ثلاثية ترامب الجديدة: "الضغط" و"التدويل" و"المراقبة"

نحن الآن نعيش مرحلة «تصعيد التصعيد» فى الشرق الأوسط بين أطراف الصراع! حتى الآن الجنون فى حالة تعقل، والنيران فى حالة عدم انفلات، والتصريحات ساخنة لكن محسوبة بدقة، ولكن لا أحد يعلم إذا كان ذلك كله سيدوم؟ وإلى متى؟ وبأى ثمن؟ ومن الذى سيدفعه؟ قواعد اللعبة الآن من طرفى الصراع (الأمريكى من ناحية، والإيرانى من ناحية أخرى) تعتمد على المع

26 يونيو 2019

صورة عن قرب: كيف تفهم التحالف القطري التركي؟

أكثر الأطراف القلقة من اندلاع صراع بين الولايات المتحدة وإيران هو تحالف قطر وتركيا. لماذا؟ لأن أى صراع يحدث منذ بدء التاريخ يضع الأطراف غير المتداخلة فى الصراع أمام 3 خيارات: 1- إما تأييد الطرف الأول. 2- أو تأييد الطرف المضاد. 3- الوقوف على الحياد. بدأت العلاقات الثنائية بين دولتى قطر وتركيا عام 1972. وزاد التقارب والحوار بين ح

25 مايو 2019

اخر الأخبار