كأنني أجهلُ الحّبّ وقت صمتكِ..

بصمت شفتي أصرخ كل الكلام.. على أريكة الحب في عتمة تبدو لي مرتبكة! أصغي لصمت شفتيك، لكن بوحك أشعر به يقطر نقطة نقطة على شفتي.. بوحك عن الحب أتخيل بأنه محاط صراخ من صدى الهمسات كأن الذي نبوحه بصمت لا يشبه الحب.. بصمت إغماضة عينيك ترينني طريق الحب الذي يشبهك رغم العتمة.. فصمت شفتيك يبوح كلمات تنعكس صداها على جدران أذنيّ اللتين لا تسمعان أي شيء..

11 سبتمبر 2021

عملية هروب الأسرى الفلسطينيين صباح اليوم صفعة للاحتلال

لا شك بأن عملية هروب الستة أسرى من سجن جلبوع داخل فلسطين المحتلة صباح يوم الأثنين 6/9 ليست عملية الهروب الأولى، التي تمكن الأسرى الفلسطينيون من تنفيذها، بل كانت هناك عمليات ناجحة كثيرة لهروب سجناء سياسيين فلسطينيين من الأسر، وعملية هروب الأسرى صباح اليوم إنما تشكل صفعة للاحتلال الإسرائيلي لأن هذا السجن يعتبر من السجون الأكثر حراسة، وعملية الهروب هذ

06 سبتمبر 2021

لم يكن أيّ هذيانٍ ما رأته عيناه..

بعد جلسة تقييم لذاته ذات ليلة باردة وبينما كان جالساعلى أريكته المنجدة بجلد أبيض في جوٍّ شبه معتم من إضاءة حمراء يحبّ أن تضاء حجرته كل ليلة بضوء أحمر، لكي يرتاح عقلُه المشوّش من هموم تلاحقه منذ زمن، إلا أن راح يهذي، فقال لذاته: أمعقول أهذي في هذه الليلة الباردة، ومن ماذا أهذي؟ ومِنْ مَنْ أهذي؟ فأنا بمفردي هنا منذ زمن، ولم أخرج زمنا طويلا من هنا، وع

04 سبتمبر 2021

أفكارٌ مشوّشةٌ وهذيان تحت ضوء أحمر

بعد جلسة تقييم لذاته ذات ليلة باردة وبينما كان جالساعلى أريكته المنجدة بجلد أبيض في جوٍّ شبه معتم من إضاءة حمراء يحبّ أن تضاء حجرته كل ليلة بضوء أحمر، لكي يرتاح عقلُه المشوّش من هموم تلاحقه منذ زمن، إلا أن راح يهذي، فقال لذاته: أمعقول أهذي في هذه الليلة الباردة، ومن ماذا أهذي؟ ومِنْ مَنْ أهذي؟ فأنا بمفردي هنا منذ زمن، ولم أخرج زمنا طويلا من هنا،

02 سبتمبر 2021

لماذا أكتبكِ في النّصِّ امرأةً أخرى؟

أراني في كل مرة حينما أكتب نصّا عنك، كأنني أكتب عن امرأة أخرى تشبهك في كل شيء.. ففي النص أرى امرأة أخرى، وكأنك أنت هي مع أنك أنت امرأة أخرى مختلفة، ولكنْ السؤال لماذا في النص لا أتذكر أي شيء عنك؟ فهل تلك الأخرى التي هي أنت تذكرني باحترافها في فهم لغة الشفاه. لا أدري لماذا أنت لست أنت في النّصِّ، وكأنني في النّصِّ أكتب عن امرأة أخرى.. أحاول في

25 اعسطس 2021

لماذا يهرب الأفغانيون بعدما سيطرت طالبان على أفغانستان؟

 إن المشاهد التي بثت عبر مواقع التواصل الإجتماعي لهروب الأفغان نحو مدارج مطار كابول وتشبثهم بطائرة نقل عسكرية أمريكية وسقوط بعض الرجال الأفغان من عمود عجلات الطائرة بينما كانت ترتفع في الجو يوحي هذا المشهد بخوف الأفغان من حركة طالبان بعد عودتها، لا سيما بعدما كانت تحكم أفغانستان قبل عشرين عاما، ولأن الحركة أنذاك حكمت بحكم تراه دول العالم بحكم

23 اعسطس 2021

حين أنام على حافة الحزن..  

لا تغمض عيني بعد رحيلها.. لا سيما حين أتذكر مشاغاباتها في العتمة.. كانت ساذجة في الحب، رغم تعلمها من صمتي، حين كنت أسرد لها لغز الحب.. رحلت فجأة، وتركتني أعيش على حافة الحزن.. فعيناي تدمعان كلما أتذكرها.. لا أدري لماذا رحلت رغم هدوئي معها في الحب؟.. فما أصعب ترك عيني تدمعان، وأنا أنام على حافة الحزن من رحيلها.. أتذكر بوحها، الذي كان صاخبا في

16 اعسطس 2021

.. لم تعرفني في العدم حين

دخلت عنوة إلى العدم كي أبحث عن امرأة فرت ذات زمن، ولم تقل لي إلى أين ستذهب.. أذكر بأنها قالت لي ذات عتمة بأنها ستسافر إلى العدم، لا لشيء، فقط لكي تعي معنى الوجود قلت: لربما هي الآن في العدم، وعندما دخلت عنوة بعقلي اللاواعي، وجدتها في العدم، لكنها لم تعرفني، حتى صوتي نسيته، فرغم هرمي، إلا أنني بقيت أشبهني.. كانت تمسد شعري الأبيض، وأسمعها ال

09 اعسطس 2021

مللُ رجُلٍ بطعم الدواء

ذات مساء جاء أحد الأصدقاء لزيارة صديقه المريض، الذي يرقد في المشفى.. فحين علِم بأن صديقه أعياه المرض قرر زيارته، وحين وصل إلى عند صديقه المريض كانت رائحة الحجرة عبقة برائحة الدواء.. رأى امرأة عجوز ترقد على سرير بجانب صديقه، الذي استقبله بابتسامة حزينة من ألمه .. جلس في منتصف الحجرة ليتحدث مع صديقه المريض، إلا أن المرأة العجوز أقحمت نفسها في الحد

08 اعسطس 2021

افْرحِي للمطرِ

لا تقولي للمطر كفى ليس خطأه البتّة أنْ يبلّل معطفَك الفاخر تحت زخّاته.. افرحي للمطر.. سيري بصمت تحت المطر دون تذمّرٍ من ماءٍ يهطل تحتاجه الأرض أُشْكُري ربَّكِ على نعمته .. لا تنزعجي من خير ينزل من السماء افرحي للمطر ولا تتنكدي من البلل سيري تحت المطر وقولي الحمد لله على نعمة المطر لا تقولي كفى مطرا حتى عندما تدلفين إلى حجرتكِ انظري

02 اعسطس 2021

المرأة التي لم تعرفني..

 مرت عقود على فراقنا شعْرُها بات أبيض، والشيب ملأ شعْري أيضا رأيتها تقف على جسرٍ خشبي ذات صدفة نظرتُ اليها، وقلت: لقد تغيرت ملامح وجهها هي راحت تنظر إليّ، لكنها لم تعرفني حزنت كثيرا لأنها لم تعرفني رغم تحديقها لوجهي.. قلت: لا أريد أن أعرفها على ذاتي.. فهي نسيتني تماما .. قلت لها قبل أن أغادر: تذكرينني بامرأة  افترق

31 يوليو 2021

تشبهين العتمة بصمتها..   

في كل عتمة أنتِ لست هي تلك، التي هي أنتِ بصخبك المجنون . بت في كل عتمة تشبهين العتمة بصمتها .. لماذا أنت لست أنتِ تلتفحين بهذا الصمت، الذي أراه في العتمة على شفتيك الصامتتين، فما أبشع صمتك في العتمة! فمن صمتك أفرّ رغما عني إليك، ولهذا أحاول أن أراك كما كنت أنت في زمن ولى.. ففي صمتك تكونين مثل العتمة تميتينني صمتا رغم بقائي بجانبك، ولكن أنفاسك

12 يوليو 2021

من راحة أو جهالة..

التي أماتت قلبه كان قد أحبها بصدقٍ سيكولوجي.. ولم يدر لماذا تركته؟ يبكي قلبه دما على حُبٍّ لم يدم أياما حتى مات قلبه من حُبِّ امرأة أخذت معها سرّ هجرها لقلبه.. خيانةٌ لم تعطه تعهدا بأنها لن تخونه البتة في يوم ما، لكنه وافق بسذاجته على السير في حُبّها رأها بعد زمن تخونه مع شاب يشبهه مائة بالمائة ذات الملامح والشّعَر اكت

07 يوليو 2021

حين تعثّرت بامرأة في ديجور الحُلْم ..

في ديجور الحُلْم تعثرت، ووقعت على الأرض كانت عتمة، ولم أر في ديجور الحلم أي شيء    هناك رأيت عتمة تضحك من ضوء أزرق..  لم أر في ديجور الحُلْم سوى امرأة لم تحدّثني بأي شيء حين رفعتني عن الارض بقيت صامتة في الحلم، ومتسمّرة على حافّة الهلع كانت تقف في العتمة، وكأنها أرادت مساعدة مني .. رأيتها تلوّح للضوء الازرق..

02 يوليو 2021

هلوسة تحت الثلج..

ذات مساء هطل الثلج حينها بغزارة، وتعطلت حركة السير، وأضطر الرّجل أن يسير إلى بيته مشيا على أقدامه، التي كانت ترتعش من البرْد، وراح يخطو خطوات الثقيلة على الثلج، الذي تراكم على رصيف الشارع، وبينما كان يخطو هناك راح يهلوس ويرى أشياء غريبة، فقال: لربما من التعب، الذي يرهقني أرى أشياء غريبة، فاللتو رأيت مخلوقا بجناحين يطير من أمامي، وصمت قليلا بعد أن ت

29 يونيو 2021

كلما أنظر إلى صُورتي أدمع

صورتي بالأبيض والأسود تعيدني إلى زمن الطفولة كانت الصور بلا ألوان، لكنها صور تعيدني إلى زمن جميل فكلما أنظر إلى صورتي أراني أدمع أمسك صورتي وأنظر إلى وجهي وأقول: هناك كنت طفلا كنت في زمن مختلف كانت حياة الطفولة مختلفة عن طفولة هذه الأيام أنظر إلى صورتي، وأقول: إنها صورة تعيدني لأيام حلوة مرّت أمسك صورتي وأدمع، وأتذكر لون الحياة المختلف

28 يونيو 2021

في صمتِ هذه المرأة موسيقى مُتنافرة

صمت نظراتها موسيقى متنافرة في وقفوفها الطويل أمامي تسمعني موسيقى صمتها.. أقول لها: أنت تمنحينني لحنا يسرني بصمتك الجذاب إرباكي المتوازن من صمتك يجعلني أصغي لصمت عينيك لا أمتعض البتة من صمتك تحديق هذه المرأة الصامتة يربكني لزمن أنظر صوبها وأسر من صمتها صمتها يمزقني بروية! أحاول أن أجذبَها بهمساتي تنظر صوبي بعينيها وتظل صام

28 يونيو 2021

اخر الأخبار