قامت قيامة البعض السياسي والشعبي لتفوهات وزير عباسي اساءت للخليل ونشطاء، لكنهم جميعا أصيبوا بخرس تجاه مقتل شاب وغرق مركب يحمل عشرات من أبناء القطاع... كأن غزة صارت بنت "البطة السوداء"!

ناصريات!!!

ناصريات!!!
  • شـارك:
د.ناصر الصوير

انفجرت بأحد جيراني غاضباً : كيف بالله عليك يا رجل تستمتع بمشاهدة المصارعة الحرة كل ليلة كل ليلة كل ليلة حتى آذان الفجر !! أليس عندك إحساس ؟! ألا تشعر بهموم الناس من حولك ؟! ألا تسمع الأخبار والمصائب التي تحيط بنا من كل صوب وحدب ؟! نظر إليَّ جاري ببلادة منقطعة النظير وقابل انفجاري العارم بهدوء مميت وقال لي : إسمع يا أبو السياسة أكبر نعمة رزقت بها أنني لا أحس ولا أشعر مثلكم ، وأضاف : هل هناك شيء في بلدنا يسر البال ويجبر الخاطر ؟! قلت له دون تردد: لا ، قال لي إذن أيهما أفضل أن أعيش مع الإحساس والشعور معذباً ومحبطاً ومنكوباً أم أعيش بدون إحساس وبدون شعور سعيداً ومسروراً ؟!! تركته ولساني حالي يردد : ليتني أحب مشاهدة المصارعة مثل جاري السعيد!!

كلمات دالّة:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2019 © AMAD.PS