تهديدات خارجية أمريكا باغلاق مكتب منظمة التحرير، لا تساوي ذرة تراب..أمريكا لن تجرؤ على ذلك لأنها تريد "طرفا فلسطينيا"..الرد على التهديد مش بالبيانات الفردية..الطرق معروفة لو أن الرئاسة الفلسطينية تريد حقا الرد!

انتظار(عمر حمش)

انتظار(عمر حمش)
  • شـارك:

كل يومٍ يخاطبُ غربُ الأرضِ شرقها، وتهرولُ الشمسُ بالبريد، وما بين شفقٍ دوما متأمل، وغسقٍ خائبٍ، هذا يسألُ، وهذا يجيب، وما حوت الرسائل كلها، سوى سؤال ذات السؤال، وجوابٍ ذات الجواب، وقد ضجرت الشمس منه، وملّت:

كيف اليوم حالُ فلسطين؟

ما زال أهلها في كمدٍ، وحنين.

كلمات دالّة:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2017 © AMAD.PS
POWERED BY: WSLA.PS